اتحاد الفروسية يواصل استعداداته لمهرجان سيف سمو أمير البلاد المفدى

يواصل الاتحاد القطري للفروسية والخماسي الحديث استعداداته لتنظيم منافسات مهرجان سيف حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، لقفز الحواجز، التي ستقام بالميدانين الداخلي والخارجي للاتحاد أيام الخميس والجمعة والسبت القادمة، وتشتمل على الترويض وقفز الحواجز. 
وأعلن الاتحاد اليوم عن برامج المهرجان الذي سيبدأ يوم الخميس المقبل بالفحص الفني ثم منافسات الجولة الصغرى التي تقام على ارتفاع 100 /120 سم، تليها الجولة المتوسطة بارتفاع 120 /130 سم، فيما سيشهد ثاني أيام المهرجان /الجمعة/ منافسات الترويض، التي ستسبقها منافسات فرسان المستقبل لقفز الحواجز، ثم تختتم بالجولة الكبرى على ارتفاع 135 / 145 سم. 
وفي اليوم الأخير للمهرجان، تبدأ المنافسات بالجولة الكبرى على سيف سمو أمير البلاد المفدى، ثم تليها مباراة الجولة الصغرى وتختتم بالجولة المتوسطة. 
وضمن استعداداته لهذا المهرجان، أعلن اتحاد الفروسية والخماسي الحديث، عن رعاية "العمادي للمشاريع- الحزم"، و"حصاد الغذائية" لسيف سمو أمير البلاد المفدى لقفز الحواجز. 
جاء ذلك عبر مؤتمرين صحفيين انعقدا في مقر الاتحاد، وتحدث فيهما السيد حمد بن عبدالرحمن العطية رئيس الاتحادين القطري والآسيوي للفروسية، والسيد بدر الدرويش أمين السر العام للاتحادين القطري والآسيوي للفروسية، ومساعده علي يوسف الرميحي، وجاسم محمد العمادي نائب الرئيس التنفيذي لـ"العمادي للمشاريع- الحزم"، ومبارك راشد السحوتي المدير التنفيذي للعلاقات التجارية بشركة حصاد الغذائية. 
ووصف العطية البطولة بالغالية على الجميع، قائلا في هذا السياق "إن الفرسان وعشاق الفروسية ينتظرون هذا الحدث الكبير سنويا، وتحضيراتنا للمنافسات ممتازة، ونسعد برعاية "حصاد الغذائية" لسيف سمو أمير البلاد المفدى للمرة الأولى، ونأمل استمرار رعايتهم، لأن رعاية الشركات للأحداث الرياضية في قطر، تعود بالنفع الكبير على الرياضة القطرية، ونحن نعتبر الشركات شركاء رئيسيين في أي نجاح يتحقق، ووجودهم بلا شك يدعم الاتحاد والفرسان على حد سواء". 
وعما إذا كان تعدد الرعاة لسيف سمو أمير البلاد المفدى سينعكس على قيمة الجوائز، رد رئيس الاتحاد بأن البطولة تقام وفقا للوائح الاتحاد الدولي الذي يصنف البطولة وفق مستوياتها، موضحا أن "قيمة الجوائز ترتفع كلما زاد تصنيف البطولة، ومنافسات مهرجان سيف سمو أمير البلاد المفدى تعتبر بطولة مهمة وكبيرة، ولذا، فإن الجوائز قيمة". 
وعن استعدادات الاتحاد للحدث، قال العطية إن التحضيرات بدأت منذ فترة طويلة، مؤكدا جاهزية الاتحاد لتنظيم بطولة ناجحة. 
من جانبه، تقدم بدر الدرويش بالشكر إلى محمد عبدالكريم العمادي الرئيس التنفيذي لـ"العمادي للمشاريع"، وقال "العمادي ظل يدعم منافسات مهرجان سيف سمو أمير البلاد المفدى لسنوات عديدة، ووجوده معنا داعم مهم للرياضة والفروسية القطرية، ودعمه اللامحدود انعكس على الاتحاد، ونعتبر الحزم علامة تجارية لا يمكن الاستغناء عنها في بطولاتنا". 
بدوره، اعتبر جاسم العمادي رعاية البطولة مفخرة، مضيفا "ندعم منافسات مهرجان سيف سمو أمير البلاد المفدى للسنة السادسة على التوالي، ونفخر بذلك، وشرف كبير بالنسبة لنا أن نكون شركاء في بطولة تحمل اسم سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني". 
وعن الارتباط طويل المدى مع اتحاد الفروسية، قال العمادي إن ذلك نابع من نتائج الرعاية في السنوات الماضية، واختتم "نحن من الشركات الموجودة في كل الرياضات بقطر، ولكن للاهتمام الخاص من قبل الدولة بالرياضات التراثية، فإن لنا اهتماما أكبر بالفروسية". 
ومن جهته، قال السحوتي إن "حصاد الغذائية" حريصة على وجودها في الفعاليات الرياضية والاجتماعية بقطر، حرصا منها على المسؤولية الاجتماعية"، مضيفا "منافسات مهرجان سيف سمو أمير البلاد المفدى تحظى بشعبية كبيرة، ونحن سعداء بأن نكون جزءا من هذا الحدث". 
وعبر عن أمله في استمرار تعاون "حصاد الغذائية" مع الاتحاد، مشيدا بما يقدمه الأخير، وموضحا أن "اتحاد الفروسية متطور، ونثق في قدرته على تنظيم رائع، وهذا ما دفعنا لرعاية البطولة، ونعتبر خطوتنا مساهمة من الشركة في الدور الوطني للشركات في قطر، بل إن رعايتنا للحدث واجب نعتز به، لأننا حريصون على تكاتف المجتمع في قطر". 
 

اقراء ايضا