السد يواصل انتصاراته وتصدره لدوري الأشبال والدحيل يلاحقه

حقق السد انتصارا جديدا في الجولة الأخيرة الحادية عشرة لدوري الدرجة الأولى للأشبال مواصلا انتصاراته ومسجلا الإنتصار الحادي عشر خلال إحدى عشرة مواجهة خاضها هذا الموسم مؤكدا أنه الفريق الأفضل والأجدر بالبقاء فوق قمة ترتيب فرق الدوري العشر التي تشكل قوام فرق أندية الدرجة الأولى في دوري الأشبال، وكذا في بقية دوريات الفئات السنية بحسب التصنيف الخاص بالفئات السنية.

وحقق السد المتصدر إنتصاره الأخير بالجولة 11 الأخيرة على الوكرة المتمركز في وسط جدول الترتيب، وكان انتصارا صعبا مهما، أذ تحقق بصعوبة وبهدف وحيد، وهو ما يهم السداوية أصحاب الصدارة الذين كانوا يخشون التعثر الذي سيتيح للمنافس القوي الدحيل للتقدم لمنافسة ومزاحمة فريقهم على القمة.
وبالإنتصار المهم حافظ السد على تمركزه في طليعة فرق الدوري بعد ان أبقى على الفارق النقطي مع الدحيل ملاحقه المتربص به عند ثلاث نقاط.
ويبدو من خلال معطيات المنافسة أن هذا الفارق بين المتصدر والوصيف سيستمر حتى موعد المواجهة المباشرة المرتقبة بينهما التي ستكون الفيصل في تحديد أيهما سيواصل تقدمه حتى تحقيق اللقب بالطبع ما لم يكن للغرافة المنافس الآخر القوي رأيا آخر خصوصا وهو يتأخر فقط بثلاث نقاط عن الوصيف وست نقاط عن المتصدر.
وتجدر الإشارة إلى ان السد قد نجح في تصدر الدوري والتقدم بفارق ثلاث نقاط عن أبرز منافس له الدحيل إثر فوزه عليه في مواجهة القمة بالجولة الثامنة بالقسم الأول للدوري علما ان الدحيل كان متقدما قبلها بفارق الأهداف الكبير الذي يملكه.
هذا، وشهدت الجولة الأخيرة الحادية عشرة التي خرج منها السد بفوزه المهم على الوكرة شهدت تحقيق الدحيل الوصيف لفوز كبير بخمسة أهداف مقابل هدف على العربي آخر فرق المربع الذهبي الذي بخسارته الجديدة الثانية تواليا فرّط في فرصة التقدم نقطيا على طريق الحفاظ على مركزه المتقدم خلف ثلاثي المقدمة.
وبدوره الغرافة ملاحق ثنائي المقدمة، حقق انتصارا كبيرا أيضا بخمسة أهداف مقابل هدف على معيذر متذيل الترتيب ليحافظ الغرفاوية على حظوظهم في المنافسة على اللقب.
ونجح أم صلال في ضرب عصفورين بحجر واحدة بإنتصاره المهم على قطر خامس الترتيب بثلاثة أهداف مقابل هدف، إذ حافظ على مركزه السادس واقترب من المربع الذهبي الذي تفصله عن اقتحامه نقطتين فقط.
وانتهت آخر مواجهات الجولة بفوز الأهلي بثلاثية دون رد على الريان ليظل كل منهما في المركزين اللذين يسبقان ذيل الترتيب.
هذا، ومع خوض كل فريق لعشر مواجهات في دوري الدرجة الأولى للاشبال يتصدر السد ترتيب الفرق بثلاث وثلاثين نقطة بالعلامة الكاملة من أحد عشر إنتصارا.
ويأتي الدحيل في وصافة الترتيب بثلاثين نقطة من عشرة إنتصارات مقابل خسارة وحيدة.
وينفرد الدحيل بكونه أقوى الفرق هجوما بتسجيله 51 هدفا مقابل 5 أهداف دخلت مرماه كثاني أقوى دفاع بعد المتصدر السد الذي قبل هدفين فقط في مرماه في حين سجل 23 هدفا كرابع أقوى هجوم بعد الدحيل والغرافة وقطر.
ويحتل الغرافة المركز الثالث بسبع وعشرين نقطة من تسعة انتصارات مقابل خسارتين.
ويحل العربي وقطر بالرصيد النقطي ذاته 16 نقطة في المركزين الرابع والخامس من 5 إنتصارات وتعادل مقابل 5 هزائم تعرض لها كل منهما.
ويتمركز أم صلال سادسا بأربع عشرة نقطة من 4 انتصارات وتعادلين و 5 هزائم، والوكرة سابعا بعشر نقاط من 3 انتصارات وتعادل و 6 هزائم، والأهلي ثامنا بثمان نقاط من انتصارين وتعادلين مقابل 7 هزائم،
والريان تاسعا بسبع نقاط من انتصارين وتعادل مقابل 8 هزائم، وأخيرا معيذر بالمركز الأخير دون نقاط بخسارته لكل مواجهاته.

 

اقراء ايضا