الخور يتجاوز السيلية ويتصدر دوري الثانية للأشبال

عزز الخور تقدمه في دوري الدرجة الثانية للأشبال بفضل مسيرة إنتصاراته في المسابقة وآخرها في الجولة التاسعة على حساب منافس قوي هو السيلية أحد المنافسين الذين سبق لهم تصدر الدوري.

ويتقدم المتصدر الخور في طليعة ترتيب فرق الدوري السبع على أبرز منافسيه مسيمير بفارق ثلاث نقاط، وبست نقاط عن السيلية والخريطيات.

وعلى صعيد تنافس الفرق على مقدمة الترتيب، فقد حافظ مسيمير على حظوظه في المنافسة على الصدارة بفضل خروجه منتصرا من الجولة الأخيرة ليتقدم خلف المتصدر الخور مستفيدا من تراجع السيلية والخريطيات إثر خسارة الأول وتعادل الثاني.

وكانت الجولة الأخيرة التاسعة، قد شهدت إنتصار الخور المتصدر بصعوبة على السيلية بهدفين لهدف، معززا صدارته، فيما فقد السيلية بخسارته ثلاث نقاط ثمينة ليتراجع ترتيبا ونقطيا.

بدوره مسيمير المتقدم لوصافة الترتيب شهدت الجولة ذاتها إنتصاره على الشمال بهدفين لهدف.
وانتهت آخر مواجهات الجولة بتعادل الخريطيات والمرخية بهدف لمثله ليفرط الخريطيات بفرصة التقدم مركزا واحدا في مقدمة الترتيب.

وعقب تسع جولات من منافسات دوري أشبال الدرجة الثانية يتصدر الخور الدوري بتسع عشرة نقطة من ستة إنتصارات وتعادل مقابل خسارة وحيدة، ويأتي مسيمير بالمركز الثاني بست عشرة نقطة من خمسة انتصارات وتعادل مقابل خسارتين، ويحل السيلية والخريطيات بالمركزين الثالث والرابع بذات الرصيد النقطي  - ثلاث عشرة نقطة - من أربعة إنتصارات وتعادل وثلاث هزائم.

وفي المركز الخامس الشمال بسبع نقاط من انتصارين وتعادل مقابل خمس هزائم، والمرخية سادسا بست نقاط من سبع مواجهات خاضها حقق خلالها انتصار وثلاثة تعادلات وثلاث هزائم، وبالمركز الأخير الشحانية بنقطتين من وتعادلين وخمس هزائم من سبع مواجهات.

 

اقراء ايضا