منتخبنا يحصد 6 ميداليات متنوعة في اليوم الختامي لألعاب القوى بدورة رياضة المرأة بدول مجلس التعاون

حصد المنتخب القطري ست ميداليات متنوعة بواقع ( ذهبيتين وأربع فضيات) في اليوم الختامي لمنافسات ألعاب القوى المقامة ضمن منافسات الدورة السادسة لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون الخليجي التي تستضيفها دولة الكويت وتختتم غدا.   

وتوجت اللاعبة رانيا الناجي بالميدالية الذهبية في مسابقة الاطاحة بالمطرقة، وأضافت اللاعبة منى السعدي من ذوي الاحتياجات الخاصة الميدالية الذهبية الثانية للمنتخب في مسابقة رمي القرص.. وجاءت الميداليات الفضية عن طريق اللاعبات كنزي العلوي في مسابقة السباعي، وسلمى ضاحي في مسابقة رمي القرص، وسارة مسعود في مسابقة دفع الجلة، وفريق التتابع في سباق 4 * 400 متر والمكون من اللاعبات ( الاء نادي وكنزي العلوي ومريم فريد ومريم هالفوم).
    وأصبح رصيد المنتخب القطري لألعاب القوى 10 ميداليات متنوعة في منافسات العاب القوى بعد ما حصلت اللاعبات على 4 ميداليات أمس عن طريق اللاعبات بشاير عبيد ( ذهبية مسابقة الوثب الثلاثي، ومريم فريد فضية سباق  400 متر حواجز، ومنى السعدي وسلمى حماد ذهبية وبرونزية مسابقة دفع الجلة).
   وقد أعربت الشيخة نعيمة الأحمد الصباح رئيسة اللجنة العليا المنظمة للدورة السادسة لرياضة المرأة الخليجية عن تهنئتها لجميع المنتخبات الخليجية المشاركة في الدورة والتي احتضنتها الكويت على النتائج التي حققتها وعلى الروح الرياضية العالية التي سادت أجواء البطولة، وأيضا على الأداء الرياضي المتميز الذي ظهرت به جميع المنتخبات، مشيرة الى ان الدورة الخليجية لرياضة المرأة لا تهدف فقط الى حصد الميداليات والالقاب، بل هدفها الرئيسي هو الالتقاء بين الاشقاء في أجواء من الود والمحبة.
   وقالت الشيخة نعيمة إن مشاركة جميع الدول الخليجية في الدورة بمختلف المسابقات الرياضة كان من العوامل التي زادت من المنافسة وساهمت في إنجاح هذه الدورة.. مشيدة بالمشاركة القطرية المتميزة في الدورة الخليجية، وبالمستوى المتميز للمنتخبات واللاعبات القطريات.
   من جهتها قالت السيدة لولوة المري رئيسة البعثة القطرية ورئيسة لجنة رياضة المرأة القطرية، "سعداء جداً بتمثيل دولة قطر في هذا المحفل الذي شهد مشاركة كل الدول الخليجية ".
  وأشارت لولوة المري إلى المقترح الذي طرح للمناقشة على طاولة الاجتماع حول تنظيم دورة للاعبات الناشئات في دول مجلس التعاون على غرار هذه الدورة لرياضة المرأة الخليجية على أن تقام كل عامين.
   وقد عبرت لولوة المري عن سعادتها الغامرة بالمستوى الفني لهذه الدورة وخاصة مستوى لاعبات المنتخب القطري.
 

اقراء ايضا