اختتام أعمال دورة "العمليات الشرطية في الأحداث الرياضية الكبرى

اختتمت اليوم، أعمال دورة العمليات الشرطية في الأحداث الرياضية الكبرى والتي نظمتها اللجنة الأمنية باللجنة العليا للمشاريع والإرث بالتعاون مع الشرطة الإسبانية واستمرت لمدة أسبوع بفندق لاسيجال وشارك فيها 11 من الضباط المشاركين في تأمين مونديال كأس العالم 2022. 
وأكد الرائد فهد السبيعي رئيس وحدة التدريب والتأهيل باللجنة الأمنية في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، أن الدورة قدمها مجموعة من الخبراء في الشرطة الإسبانية في مجال الأمن والسلامة لهم خبرات كبيرة في تنظيم الأحداث الرياضية الكبرى بهدف الوصول بالعناصر الأمنية المشاركة في تأمين مونديال 2022 لمرحلة متقدمة في مجال استخدام التكنولوجيا لتأمين المنشآت الرياضية وغيرها من الأهداف التي تأتي في إطار استعداد دولة قطر لتنظيم مونديال أكثر أمنا. وأشار إلى أن الدورة أسهمت في تبادل الخبرات بين دولة قطر وإسبانيا فيما يتعلق بمدى الاستفادة من الأنظمة التكنولوجية وانعكاسها على سلامة وأمن الفعاليات الكبرى، وحث الخريجين على تطبيق كل ما تلقوه من معارف في ممارستهم العملية. 
واشتملت الدورة التي عقدت بهدف تبادل الخبرات والمعلومات بين الجانب القطري والإسباني فيما يتعلق بتأمين الأحداث الرياضية الكبرى، على عدد من المحاور حول الإطار القانوني في الأحداث الرياضية (قانون الرياضة) وتنظيم الأحداث الرياضية، والجوانب العامة، ومرحلة التخطيط، وكيفية مواجهة الجماعات العنيفة في الأحداث الرياضية، وفرق جمع المعلومات عن المشجعين، ووسائل الاتصال بالجماهير، وماهية المواد والمعدات المستخدمة وغيرها من الموضوعات. 
وجرى حفل تخريج المشاركين في الدورة بحضور النقيب علي ماجد القحطاني مشرف الدورة، والسيد خوسيه ميغل رويز رئيس وحدات التدخل في الشرطة الإسبانية . 
 

اقراء ايضا