مباريات قوية في الأسبوع الرابع من دوري نجوم QNB

تتواصل الإثارة في ملاعب دوري نجوم QNB، بإقامة مباريات الأسبوع الرابع، أيام الخميس والجمعة والسبت، 19 و20 و21 سبتمبر 2019، بمعدل مباراتين في كل يوم، وتقام كل المباريات على ملعبي الجنوب، وجاسم بن حمد.
 
ستكون البداية غدا الخميس بمواجهة العربي والشحانية عند الساعة 16:50 على ملعب الجنوب، وتليها في نفس اليوم مواجهة الغرافة والأهلي عند الساعة 19:00 بملعب جاسم بن حمد.. يوم الجمعة يلتقي السد مع أم صلال الساعة 16:50 بملعب الجنوب، في حين يستضيف استاد جاسم بن حمد مواجهة السيلية ونادي قطر عند الساعة 19:00.. يوم السبت يلتقي الريان مع الخور عند الساعة 16:50 بإستاد الجنوب، ويختتم الأسبوع بلقاء الوكرة والدحيل الساعة 19:00 على استاد جاسم بن حمد.
 
تجمع المباراة الأولى في الأسبوع  العربي والشحانية، ويدخل العربي وهو في الصدارة برصيد 7 نقاط، بفوزين وتعادل، وبعد أن سجل 9 أهداف، 5 منها أودعها في شباك أم صلال في الأسبوع الثاني، واستقبلت شباكه 3.. ويتميز العربي بقاعدته الجماهيرية التي ظلت تواكب مبارياته وتشكل سنداً كبيراً له، وهو بالتالي يبحث عن الفوز حتى يظل في القمة.. أما الشحانية فهو يحتل المركز الثاني عشر والأخير بدون رصيد، بخسارته في الثلاث مباريات السابقة، وله هدف واحد واستقبلت شباكه 12 هدفاً، ويأمل في انتزاع أول ثلاث نقاط من هذه المواجهة.
 
ويلتقي فيالمباراة الثانية الغرافة والأهلي، ويدخلها الغرافة وهو في المركز الثاني برصيد 7 نقاط، بفوزين وتعادل، وبفارق الأهداف عن العربي المتصدر، فيما الأهلي بالمركز الرابع برصيد 6 نقاط بفارق نقطة واحدة عن الغرافة، وينتظر أن يبذل الفريقان كل جهدهما من أجل تحقيق الفوز في هذه المباراة، ويتوقع أن تأتي المواجهة قوية ومثيرة بين فريقين يمتلكان مجموعة كبيرة من اللاعبين المميزين، فضلاً عن استهدافهما البقاء في المقدمة.
 
ويلعب السد أمام أم صلال، وذلك بعدما تأجلت للزعيم مباراته في الأسبوع الثالث أمام السيلية بسبب خوضه مباراة الإياب في ربع نهائي دوري أبطال آسيا أمام النصر السعودي، يدخل السد المباراة وفي رصيده 6 نقاط، وهو يدافع عن لقبه كبطل للدوري الموسم الماضي، ويدرك أن المنافسة هذا الموسم قوية جداً.. في الجانب الآخر نجد أم صلال يحتل المركز العاشر برصيد نقطة واحدة نالها بالتعادل في الأسبوع الأول مع الريان بهدفين لكل منهما، وعاد ليخسر في الأسبوع الثاني من الخور بهدف، ثم تعرض لهزيمة كبيرة في الأسبوع الثالث أمام العربي 5- 1 وبالتالي فالفريق سيبحث من خلال هذه المباراة عن استعادة التوازن وتحقيق فوزه الأول.
 
وفي المباراة الرابعة يلتقي السيلية مع نادي قطر، وكلاهما يبحث عن الفوز، فالسيلية ثالث الدوري الموسم الماضي، يقع حالياً في المركز التاسع بنقطة واحدة، بعد أن لعب مباراتين، تعادل في الأولى بهدف لكل مع الخور، وخسر أمام الأهلي 3- 0 في الأسبوع الثاني، ولم يلعب في الأسبوع الثالث بسبب تأجيل مواجهته ضد السد.. أما نادي قطر، ففي المركز الحادي عشر وقبل الأخير بدون نقاط، بخسارته مبارياته الثلاثة أمام الدحيل في الأسبوع الأول 2-1، وأمام الوكرة الأسبوع الثاني 2-0، وأمام الغرافة في الأسبوع الثالث 3-1.. وتجاه هذا الوضع فلا بديل للفريقين سوى اللعب من أجل الفوز لتحسين الأوضاع، فالخسارة أو حتى التعادل لن يخدم الفريقين كثيراً.
 
وسيكون الريان في المباراة الخامسة على موعد مع مواجهة الخور، ويدخلها الرهيب وفي رصيده ثلاث نقاط يحتل بها المركز الثامن، بعد التعادل مع أم صلال في الأسبوع الأول 2-2، وفي الأسبوع الثاني مع الغرافة بدون أهداف، وفي الأسبوع الثالث مع الدحيل 1-1.. أما الخور ففي المركز السابع وفي رصيده 4 نقاط، حيث تعادل مع السيلية 1-1 في الأسبوع الأول، وفاز على أم صلال في الأسبوع الثاني بهدف، وخسر أمام الأهلي بالأسبوع الثالث 3-2.. وحتى الآن فالفريقان يقدمان مستويات جيدة، وكلاهما يتطلع للظفر بالنقاط الثلاث، وهو ما يعني أن الجماهير ستكون على موعد مع مواجهة شيقة ومثيرة.
 
وتجمع المباراة السادسة بين الوكرة والدحيل، وهي المواجهة التي يدخلها الوكرة في وضع يعتبر جيد جداً بالنسبة لفريق عائد من الدرجة الثانية، حيث يحتل المركز الخامس برصيد 6 نقاط، فبعد أن تعرض لخسارة في الأسبوع الأول أمام السد بنتيجة 4-1، عاد وحقق الفوز مرتين على التوالي، على نادي قطر 2-0، وعلى الشحانية بذات النتيجة، وبالتالي فالفريق يطمح لتحقيق فوزه الثالث.. أما الدحيل ففي المركز السادس بـ 5 نقاط، نالها من فوزه على نادي قطر في الأسبوع الأول 2-1، وتعادله في الأسبوع الثاني مع العربي بهدف لكل منهما، وبذات النتيجة في الأسبوع الثالث مع الريان.. وبما أن الدحيل يأمل استعادة اللقب والوكرة يسعى لفوزه الثالث، فمؤكد أن الفوز سيكون هدف مدربي ولاعبي الفريقين.

اقراء ايضا