شركة بيجون للمقاولات نموذج يحتذى به في التوظيف الأخلاقي

أسس رجل الأعمال النيبالي، راجندرا كومار شارما، شركة بيجون للمقاولات في قطر عام 2004، وخلال 15 عاماً من العمل، شهد شارما تطور دولة قطر والجهود الحثيثة التي تبذلها في مجال رعاية العمال.

في مايو 2016، جرى اختيار شركة بيجون للمقاولات كمقاول فرعي في مشاريع بناء استادات البيت في مدينة الخور، والريان، والثمامة، والمدينة التعليمية، وهي من الاستادات المستضيفة لبطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.
يقول شارما: "شهدنا خلال فترة عملنا الطويلة في قطاع الأيدي العاملة تقدماً ملحوظاً في مجال رعاية العمال في دولة قطر. ولا شك أن بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 تلتزم بشكل كبير بحقوق العمال وتطبيق معايير رعاية العمال". وأضاف شارما قائلاً: "تتخذ اللجنة العليا للمشاريع والإرث مجموعة من المعايير الصارمة من شأنها ضمان حقوق العمال، وندرك بأن التزامنا بتطبيقها يسهم في تطوير الشركة وحياة عمالنا".

ويعتبر التزام شركة بيجون للمقاولات بتفعيل معايير رعاية العمال التي وضعتها اللجنة العليا نقطة تحول في مسيرة الشركة، خاصة فيما يتعلق بالتوظيف الأخلاقي، إذ يقع ملايين العمال في جميع أنحاء العالم ضحية ممارسات توظيف غير أخلاقية منها فرض رسوم توظيف على العمال، وتعتبر هذه الممارسة غير مشروعة بموجب القانون القطري، وتحظرها أيضاً معايير رعاية العمال الخاصة باللجنة العليا.
وفي هذا الصدد، قال شارما :"نحرص على توخي أعلى درجات الحذر بخصوص وكالات التوظيف، إذ نتعامل فقط مع الجهات المسجلة لدى وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية القطرية لضمان توظيف يضمن حقوق عمالنا، كما نُجري مقابلات شخصية مع كل مرشح، لتعريفه بحقوقه، ودوره الوظيفي، وتفاصيل العقد، والقوانين القطرية المنصوص عليها في هذا السياق". 

وقد كانت شركة بيجون للمقاولات من أوائل الشركات التي اعتمدت خطة سداد رسوم التوظيف التي وضعتها اللجنة العليا، إذ التزمت بسداد رسوم التوظيف لـ 2500 عامل في مشاريع اللجنة العليا وغيرها. وكشفت نتائج آخر عملية تدقيق أجرتها شركة إمباكت ليمتد، المراقب الخارجي المستقل للجنة العليا حول التوظيف الأخلاقي، بأن شركة بيجون للمقاولات حققت نسبة امتثال بلغت 98%، الأمر الذي يعكس التزام الشركة بتطبيق المعايير التي حددتها اللجنة العليا.

وحول أهمية رفع مستوى وعي العمال بحقوقهم وتوفير فرص تدريبية لهم، يؤكد شارما على أهمية هذا التوجه واعتباره عنصراً أساسياً يدعم جهود رعاية العمال. ومن خلال العمل بشكل وثيق مع اللجنة العليا، تسهم شركة بيجون للمقاولات في تمكين العمال من خلال تعريفهم بحقوقهم وإتاحة فرص تدريبية قيمة لهم.

وفي هذا السياق قال شارما: "نعمل عن كثب مع الشركات المتعاقدة لضمان حصول عمالنا على التدريب اللازم وفق متطلبات اللجنة العليا، وحمايتهم داخل وخارج مواقع العمل. إن عمالنا هم امتداد لعائلاتنا، ورعايتهم تمثل أولوية بالنسبة لنا. وبينما نتعاون مع اللجنة العليا لإنجاح استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر عام 2022، نتطلع إلى أن تترك جهودنا في رعاية العمال إرثاً قيماً يمتد أثره الإيجابي إلى ما بعد البطولة". 

اقراء ايضا