منتخبنا الوطني يواصل تألقه في بطولة غرب آسيا للناشئين لألعاب القوى

واصل منتخبنا الوطني لألعاب القوى للناشئين تألقه في ثاني أيام منافسات النسخة الثالثة لبطولة غرب آسيا للناشئين والناشئات المقامة بالعاصمة اللبنانية بيروت، والتي تستمر لمدة أربعة أيام، حيث تمكن من حصد أربع ميداليات ملونة (فضية و3 برونزية).

وجاءت الميدالية الفضية عن طريق العداء عمر عبدالمجيد في سباق 200 متر، فيما حل زميله خالد زكريا بالمركز الثالث للسباق وحصد البرونزية.  وفي سباق 3 آلاف متر عدو، فاز الزبير حسن جامع بالميدالية البرونزية..وفي مسابقة القفز بالزانة، فاز لاعب المنتخب القطري سعيد العلي بالميدالية البرونزية.

وكان المنتخب قد حقق أمس 4 ميداليات ملونة أيضا (ذهبيتان وبرونزيتان)، ليصل إجمالي حصاد العنابي 8 ميداليات ملونة (ذهبيتان وفضية و5 برونزية).

وتابع منافسات اليوم الثاني للبطولة سعادة دحلان جمعان الحمد رئيس الاتحاد الاسيوي لألعاب القوى ونائب رئيس الاتحاد الدولي للعبة، وسعادة الدكتور ثاني الكواري رئيس اتحاد ألعاب القوى اضافة الى عدد من رؤساء الوفود المشاركة.

وعبر سعادة دحلان الحمد، في تصريح صحفي، عن سعادته بالنجاحات الكبيرة التي تشهدها البطولة الاسيوية من مشاركة فاعلة أو من خلال التنافس الكبير بين المنتخبات وفي كل السباقات والمنافسات، مؤكدا أن المنافسة كبيرة والميداليات تتوزع بين كافة المنتخبات وليست حكرا على منتخب دون آخر ، ما يدل على ان كل المنتخبات تملك المواهب والاستعداد الإيجابي، "ولاشك اننا نبارك للجميع ما تحقق وما سيتحقق خلال الأيام القادمة لان الميدان والمضمار سيكشف الكثير من التنافس والإصرار على التفوق".

وتتواصل منافسات البطولة غدا /السبت/ في ثالث أيامها بإقامة تسع نهائيات في المسابقات التالية وبصورة متتالية زمنيا: رمي القرص (ناشئات)، الوثب العالي(ناشئين)، رمي القرص (ناشئين)، سباق 400 متر (ناشئات)، سباق 400 متر (ناشئين)، اطاحة المطرقة (ناشئات)، الوثب العالي (ناشئات)، سباق 1500 متر(ناشئات)، وسباق 1500 متر (ناشئين).

 

 

اقراء ايضا