لاعبو أوروغواي: الفوز على الإكوادور خطوة مهمة نحو تحقيق لقب كوبا أمريكا

أكد لاعبو منتخب أوروغواي الأول لكرة القدم أن فوز فريقهم على الإكوادور برباعية نظيفة أمس الأحد في مستهل مشواره في بطولة كوبا أمريكا 2019 يمثل خطوة مهمة للغاية نحو حلمهم في تحقيق اللقب لبلادهم للمرة السادسة عشر في تاريخها.
 
وسجل أهداف أوروغواي في مباراة أمس كل من نيكولاس لوديرو في الدقيقة السادسة وايدنسون كافاني في الدقيقة 33 ولويس سواريز في الدقيقة 44 وأرتورو مينا، لاعب الإكوادور، بالخطأ في مرماه في الدقيقة .77
 
وبهذه النتيجة، تربع منتخب أوروغواي على قمة المجموعة الثالثة التي تضم أيضا منتخبي تشيلي واليابان اللذين يلتقيان مساء اليوم الاثنين.
 
وقال كافاني عقب المباراة التي أقيمت على ملعب منيراو في مدينة بيلو هوريزونتي البرازيلية: "سنحت لنا فرصا في الشوط الأول وتمكنا من استغلالها وهذا منحنا هدوء من أجل السيطرة على اللقاء، كانت خطوة مهمة".
 
واعترف كافاني، نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بأن طرد اللاعب الإكوادوري خوسيه كوينتيرو في الدقيقة 24 من الشوط الأول سهل مهمة منتخب أوروغواي في اللقاء.
 
وأضاف كافاني قائلا: "كنا نعرف انه سيكون خصما صعبا للغاية، أهم شيء كان الدخول إلى المباراة بأقصى درجات التركيز وهذا ما حدث".
 
ومن جانبه، قال لويس سواريز، الهداف التاريخي لمنتخب أوروغواي برصيد 57هدفا: "أهم شيء هو تحقيق الفريق للفوز، والآن علينا أن نستعد للمباراة
المقبلة".
كما احتفى قائد منتخب أوروغواي، دييجو جودين، بفوز فريقه بهذه النتيجة الكبيرة على الإكوادور، مؤكدا أن المباراة الأولى في البطولات الكبرى دائما ما تكون صعبة ولذلك فإن تحقيق الفوز فيها يكون بمثابة دفعة كبيرة.
 
وتلتقي أوروجواي مع اليابان في ثاني مبارياتها في المجموعة الثالثة يوم الخميس المقبل.
 
 

اقراء ايضا