المعز علي : أحلم بالاحتراف بعد كوبا أمريكا

اعترف المعز علي مهاجم منتخبنا الوطني بوجود فوارق كبيرة بين المنتخب  وبقية منتخبات كوبا أمريكا التي تقام في ضيافة البرازيل خلال الفترة من 14يونيو الحالي إلى 7 يوليو القادم.

ويشارك منتخبنا الوطني لأول مرة في تاريخه بكوبا أمريكا بدعوة من اتحاد "الكونميبول"، وأوقعته القرعة  ضمن المجموعة الأولى التي تضم أيضا الأرجنتين وكولومبيا وباراجواي.

وقال المعز علي في حوار خاص لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) :"كوبا أمريكا بطولة كبيرة بالفعل وفيها أسماء منتخبات لها ثقلها في كرة القدم مثل الارجنتين والبرازيل وتشيلي والأورجواي، وهي فرصة تاريخية بالنسبة لنا للعب مع هذه المنتخبات القوية.

وأوضح المعز: مجموعتنا تضم الأرجنتين وكولومبيا وباراجواي، وسنلعب أيضا مباراة ودية مع البرازيل يوم 5 يونيو في برازيليا، وهي تجربة جيدة ، وإعداد قوي لهذه البطولة، التي سيكون كل شيء فيها مختلف بالنسبة لنا وأجواء سنخوضها كلاعبين دوليين لأول مرة في تاريخنا.

ووعد المعز بأنه مع زملائه لن يدخروا أي جهد لإسعاد الجماهير القطرية مثلما فعلوا في كأس آسيا الأخيرة بالإمارات بالتتويج باللقب لأول مرة قائلا: "سنحاول الظهور بشكل جيد يعكس صورة مشرفة لبطل آسيا.

وبسؤاله عن شعوره لخوض هذا التحدي رد المعز قائلا: "هذا شرف بالنسبة لنا كمجموعة لاعبين خاصة أنا، حيث تعتبر كوبا أميركا من البطولات التي أتطلع أن أظهر فيها بشكل جيد وأقدم أفضل ماعندي، فهي خطوة مهمة في مشواري الرياضي حيث ستساهم في أن تسلط الأضواء علي بشكل أكبر وهناك كشافين كثيرين سيتابعوني ولما لا يكون هناك إحتراف بعد مشاركة جيدة في البطولة.

أما عن حظوظ المنتخب القطري في تجاوز مرحلة دوري المجموعات أوضح المعز قائلا:"البطولة صعبة بالتأكيد وفيها منتخبات كبيرة ونجوم كبار على مستوى كرة القدم أغلبهم محترفين بالملاعب والدوريات الأوروبية، لكن ورغم ذلك فثقتنا كبيرة بأنفسنا كلاعبين، فنحن نمتاز بأننا مجموعة واحدة ولدينا الإصرار والعزيمة، وإن شاء الله نظهر بصورة طيبة تعكس تطور الكرة القطرية في السنوات الأخيرة.

وبسؤاله عن اللاعب الذي يخشى مواجهته، أو الفريق الذي يعمل له المنتخب القطري حساب أجاب المعز قائلا: نحن نحترم جميع المنافسين بلا استثناء، وكما قلت لك لدينا ثقة كبيرة في أنفسنا لمواجهة اللاعبين الكبار ونتمنى فقط أن يحالفنا التوفيق لكن في كرة القدم لا يوجد شيء اسمه الخوف.

وأوضح المعز أن الأجواء في معسكر الفريق بالبرازيل مميزة للغاية، وجميع اللاعبين مستمتعين بها، وقد حرص الجهاز الفني على أن نكون متواجدين هنا منذ وقت مبكر للتعود على الأجواء والتأقلم على الجو في البرازيل، والأجواء فعلا مثالية والحصص التدريبية تسير بشكل إيجابي.

ونفى المعز تأثير الضغوط على الفريق كبطل أسيا ومطالبة الجماهير له ولزملائه بتقديم مردود قوي قائلا: "لسنا تحت الضغط للظهور بشكل جيد، فنحن ننظر إلى البطولة على إنها بمثابة إعداد لكأس العالم 2022، ونريد من خلال كوبا أمريكا أن نظهر بشكل جيد ولا تكون المشاركة شرفية، رغم أننا، كما قلت، ندرك مدى صعوبة المنتخبات التي نواجهها بداية من الارجنتين التي تمتلك لاعبين مميزين مثل ميسي، وأجويرو ودي ماريا، وكولومبيا التي لديها خاميس رودريجيز وكوادرادو، لكن إن شاء الله نتائجنا في كأس أسيا تدعم موقفنا في هذه البطولة ونظهر بشكل جيد.

وأعترف المعز بقوة المجموعة الثانية التي وقع فيها المنتخب الوطني قائلا:"بالفعل مجموعتنا من أصعب المجموعات، حينما تتكلم عن منتخب الأرجنتين بطل البطولة لمرات عديدة وأيضا كولومبيا سبق وأن حققت اللقب، وباراجواي لديها مجموعة من اللاعبين الشباب يسعون للظهور بشكل جيد والإعداد لكأس العالم 2022 من الآن، لكن نحن جاهزون لهذه المواجهات القوية.

وكشف المعز علي عن التأثير الكبير للاعبين المحترفين من البرازيل والأرجنتين وغيرها من دول أمريكا الجنوبية بالإيجاب على تطوير لاعبي المنتخب القطري الناشطين في الدوري المحلي

وقال:"استفدنا من لاعبي أمريكا الجنوبية الذين احترفوا في الدوري القطري على مدار السنوات الماضية، فقد كان لهم تأثير بارز في ملاعبنا، ولهم بصمتهم الكبيرة مثل فيليبي جورج وإيمرسون سابقا مع السد، ولاعب الدحيل ادميلسون جونيور، وجميعهم لهم تأثير جيد على الدوري وقد استفدنا من خبراتهم ولعبهم في قطر.

وأكد المعز في ختام حديثه على أن الإمكانيات التي توفرها الدولة القطرية للرياضة ساهمت في الطفرة التي حققها المنتخب القطري وتواجده على عرش القارة الآسيوية قائلا:"مشاركتنا في كوبا أمريكا جزء من الاهتمام الذي يوليه اتحاد الكرة وأيضا القائمين على الرياضة في دولة قطر للاعبي المنتخب ، وعلى أساس أن يستثمروا هذا في كأس العالم 2022 لاكتساب المزيد من الخبرات والاحتكاك مع مدارس مختلفة عالمية والظهور بأفضل صورة ممكنة وتشريف الكرة القطرية في المونديال القادم".

اقراء ايضا