لوف : منتخب ألمانيا يسير بخطى ثابتة

يرى يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني أن تجديد دماء منتخب الماكينات كان أحد العلامات المهمة هذا الموسم بعد الخروج المحبط على نحو لايصدق من دور المجموعات لمونديال روسيا 2018
 
وحقق منتخب ألمانيا نتائج مخيبة للامال في كأس العالم وخرج من دور المجموعات بعد مسيرة رائعة في التصفيات المؤهلة للبطولة والفوز بلقب كأس القارات.
 
وفي مقابلة مع مجلة "كيكر شبورتس" أعترف لوف بأنه كان يتوقع رد فعل قوي من اللاعبين في دوري الأمم الأوروبي، ولكن بعد الخسارة بثلاثة أهداف دون رد أمام هولندا في اكتوبر الماضي ، اكتشف المدرب أن "الوقت قد حان للتغيير الجذري.
 
وأشار لوف "متضمنة كأس العالم كان عاما متباينا بين الصعود والهبوط، الكثير من التراجع".
 
ونقل لوف إلى المستشفى بعد معاناته من اضطراب في الدورة الدموية قبل يومين.
 
ومن المقرر أن يتولى مساعده ماركوس سورج قيادة المنتخب الألماني في مباراتيه أمام بيلاروسيا واستونيا يومي الثامن و11 من يونيو المقبل في التصفيات المؤهلة ليورو .2020
 
وبدأ منتخب ألمانيا مشواره في تصفيات يورو 2020 بالفوز على  هولندا بثلاثة أهداف مقابل هدفين، مما دفع المدرب لتجديد دماء فريقه.
 
وأوضح لوف "الخطوات الأولى الصغيرة تم اتخاذها، المباراة أما فرنسا في دوري الأمم الأوروبي، المباراة أمام روسيا وديا وحتى الخسارة أمام هولندا، كانت دلالة على تطورنا.
 
 

اقراء ايضا