اللجنة الأولمبية تجدّد حصولها على "آيزو" الإدارة المتكامل وإدارة أمن المعلومات

 جددت اللجنة الأولمبية القطرية حصولها على شهادة (الآيزو) لنظام الإدارة المتكامل للجنة الأولمبية المتمثل في (نظام إدارة الجودة ونظام الإدارة البيئية ونظام إدارة الصحة المهنية) بعد حصولها عليه للمرة الأولى عام 2015 .
 
ويتيح نظام الإدارة المتكامل للجنة الأولمبية القطرية إدارة العمليات المترابطة من أجل تحقيق أهداف الجودة والكفاءة التشغيلية وإدارة البيئة والصحة والسلامة في مكان العمل .
 
 كما يمتاز النظام بزيادة القدرة على تقديم خدمات بصورة أفضل مما يزيد من أصحاب المصلحة، وزيادة كفاءة استخدام الموارد وتحسين أداء العمليات الإدارية والمالية، وتحسين إدارة المخاطر وحماية العاملين والبيئة.
 
وتلتزم اللجنة الأولمبية القطرية انطلاقاً من رؤيتها لتحقيق التنمية الرياضية المستدامة بالتخطيط والتنسيق المستمرين لتحقيق رضا العملاء، والامتثال للمتطلبات القانونية والتنظيمية في نظام الإدارة المتكامل من أجل تحسين المرافق الرياضية والأداء الرياضي وتعزيز المشاركة المجتمعية، وذلك من خلال ضمان تحسين نوعية الخدمات المقدمة وتحقيق مستوى عالٍ لجودة خدمة العملاء ، والحرص على أن يتم اتخاذ الإجراءات المناسبة في إطار الأنشطة التخطيطية والتنسيقية من أجل العمل على الحد من الإصابات والأمراض المهنية  للموظفين في اللجنة الأولمبية القطرية وذلك من خلال استيفاء كافة شروط ومعايير الصحة والسلامة المهنية.
 
 بجانب ذلك يعمل نظام الإدارة المتكامل على الحد من التلوث وترشيد استهلاك الموارد الطبيعية والتقليل من النفايات إلى حد أدنى ، وضمان أن تكون كل عمليات اللجنة الأولمبية القطرية في مسار التحسين المستمر من خلال وضع أهداف واقعية ومحفزة وعبر المراجعة المنتظمة لمؤشرات أدائها ، والحرص على تشجيع الموظفين للتطور المستمر في المستوى المهني والشخصي وتمكينهم من إظهار الروح القيادية والإبداعية في مجالات عملهم ، بالإضافة إلى ضمان توعية موظفي إدارات اللجنة الأولمبية القطرية بسياسة نظام الإدارة المتكامل ومتطلباته وبمسؤولياتهم المهنية تجاه الالتزام بتطبيق النظام لتعزيز الثقة والمسؤولية المشتركة.
 
وفي السياق ذاته، جددت اللجنة الأولمبية القطرية حصولها على شهادة (الآيزو) في "نظام إدارة أمن المعلومات" للمرة الثانية.
 
وكانت اللجنة الأولمبية قد حصلت على شهادة (الآيزو) في "نظام إدارة أمن المعلومات" للمرة الأولى في عام 2013 باستخدام المعيار القديم، ثم جددت الحصول عليها في عام 2015 بالمعيار الجديد، الذي يعكس تطور منظومة الشبكات والأعمال الرقمية باللجنة الأولمبية القطرية.

اقراء ايضا