كأس سمو الأمير في ضيافة أكاديمية العوسج

تتواصل بنجاح مثير الجولات الترويجية لكأس الأمير مع النسخة السابعة والأربعين ،وكان الموعد في هذه الجولة مع أكاديمية العوسج - وهي مدرسة لطلاب صعوبات التعلم الخفيفة إلى المتوسطة تحت مظلة التعليم قبل الجامعي إحدى مدارس مؤسسة قطر - وجاءت الزيارة تحت شعار”كأس الأمير للجميع" ، لتتيح الفرصة لكثير من مؤسسات المجتمع المدني والجهات الجديدة في الدولة وكذلك المدارس ومقرات الشركاء التجاريين والرعاة - والتي لم تحظ بفرصة استضافة الكأس قبل ذلك - لاستضافة الكأس الغالية .
 
حيث تأتى جولة الكأس في كل موسم في إطار الشراكة الدائمة والتواصل المستمر للاتحاد القطري لكرة القدم مع المجتمع القطري بكافة شرائحه، وإيماناً من الاتحاد بالدور الكبير الذي تقوم به هذه الجهات والمؤسسات في الحركة الرياضية بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص، لتؤكد الفعاليات والحملات الترويجية على أن بطولة كأس الأمير تبقى الـحـدث الأهم الذي يترقبه الجميع ، لما تمثله البطولة من قيمة معنوية كبيرة ذات مضامين رياضية ، واجتماعية وثقافية كبيرة .
 
ومثل وفد الاتحاد في الزيارة كل من نبيل قايد منسق شؤون المدارس وحسين الشرشني من إدارة المسابقات وشؤون اللاعبين، بالإضافة إلى نخبة من نجوم منتخبنا الوطني وأنديتنا القطرية عبدالعزيزحاتم وتميم المهيزع لاعبا نادي الغرافة، وعلي قادري لاعب نادي الأهلي، وكان في استقبال الوفد كل من السيد /وليم فو (مدير المدرسة الثانوية)، والسيد /جاسم الخراز (معلم)، والسيد سعود الشمري (معلم تربية رياضية)، والأستاذة حسناء الطيب من العلاقات العامة ومنسقة الزيارة.
 
جاء الاستقبال حافلاً من مسؤولي الأكاديمية وباهتمام بالغ من الطلاب، وكان لتواجد اللاعبين تأثيراً رائعاً وتجاوباً ملموساً مع الحضور، وهو الأمر الذي بدا جلياً على الجميع من خلال استقبالهم المميز للكأس، لتبرز المعاني والأهداف الرئيسة للحملة الترويجية والتي تعزز الاهتمام بالجانب التثقيفي من خلال التعريف بالبطولة وعدد الفرق المشاركة ومشوار الفرق، وهو ما أثمر عنه النقاش بين ممثلي الوفد وطلاب المدرسة.
 
وشارك اللاعبون مع الطلاب في مباراة أقيمت في الملعب الخارجي العشبي و كانت الأجواء حماسية للغاية من الطلاب و تشجيع مستمر في المدرجات بحماس مثير، وانتهت المباراة بالتقاط صورة جماعية للاعبين مع الطلاب في مدرج الملعب وسط فرحة غامرة، واختتمت الزيارة بتبادل الدروع والهدايا التذكارية بين الجانبين وتسليم مجسم تذكاري لكأس الأمير إلى إدارة الأكاديمية، وتمت دعوة الجميع لحضور مباريات البطولة حتى المباراة النهائية .
 
وتمثل الزيارات الترويجية أهمية كبيرة للاتحاد إيماناً منه بالدور الكبير التي تقوم به المدارس في الحركة الرياضية بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص، سواءً من المدارس القطرية أو مدارس الجاليات أو المدارس الأجنبية، وتستمر الجولات الترويجية لكأس الأمير طوال الفترة الحالية وحتى اقتراب موعد المباراة النهائية، والتي تشمل زيارة المدارس القطرية والمدارس الخاصة، كما ستكون هناك جولات ميدانية في ضيافة مقار رعاة كأس الأمير، وغيرها من المؤسسات الأخرى.

اقراء ايضا