المربع الذهبي لكأس إيطاليا يخطف الأضواء من الصراع على المراكز الأوروبية

عندما تنطلق جولة إياب الدور قبل النهائي من بطولة كأس إيطاليا لكرة القدم غدا الأربعاء، ستخطف الأضواء مؤقتا من صراع المراكز المتقدمة في الدوري الإيطالي، حيث يشهد المربع الذهبي في الكأس تواجد ثلاثة من الفرق المتنافسة على المشاركة الأوروبية عبر الدوري.

ويستضيف ميلان فريق لاتسيو غدا الأربعاء، بعد أن تعادلا سلبيا في مباراة الذهاب، بينما يلتقي أتلانتا مع فيورنتينا مساء الخميس بعد أن انتهت مباراة الذهاب بالتعادل 3 / 3 . وكانت جولة ذهاب الدور قبل النهائي قد أقيمت في أواخر شباط/فبراير الماذي وستحسم جولة الإياب المقررة غدا وبعد غد بطاقتي التأهل للمباراة النهائية المقررة في 15 أيار/مايو في العاصمة روما.

ويتنافس ميلان وأتلانتا ولاتسيو في الدوري الإيطالي على المراكز المؤهلة للمشاركة الأوروبية في الموسم المقبل، وذلك خلال المراحل الخمس المتبقية من الدوري هذا الموسم الذي يختتم في 26 أيار/مايو. ويخوض ميلان ولاتسيو مباراة الغد بعد تلقيا صدمة في الدوري الإيطالي مطلع هذا الأسبوع ، حيث تعادل ميلان مع بارما 1 / 1 كما خسر لاتسيو على ملعبه أمام كييفو 1 / 2 .

أما أتلانتا، فقد اكتسب دفعة معنوية إثر تغلبه على نابولي في عقر داره 2 / 1 مساء الاثنين في ختام المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري، وذلك بعد أن تعادل مع إمبولي سلبيا مطلع الأسبوع الماضي. أما فيورنتينا فقد خسر مباراته في الدوري مطلع هذا الأسبوع أمام يوفنتوس 1 / 2 في لقاء شهد حسم اليوفي للقب مبكرا، لكنه قدم أداء قويا وكاد أن يغير مصير المباراة لولا إهدار أكثر من فرصة تهديفية حقيقية. وقال فينتشينزو مونتيلا المدير الفي لفيورنتينا "أعتقد أن الفريق قدم أداء رائعا في مباراة صعبة للغاية. أشعر بخيبة أمل حقا إزاء الهزيمة بهذه الطريقة، خاصة في مباراة أمام فريق كبير." وأضاف "لاعبونا سيكونوا أكثر ثقة وإصرارا في مباراة الخميس.

علينا أن نستغل الفرص التي تتاح أمامنا أمام فريق جيد." وعبر فوزه على نابولي أمس، انتزع أتلانتا من ميلان المركز الرابع في الدوري الإيطالي، آخر المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل. لكن جينارو جاتوسو المدير الفني لميلان شدد على ضرورة التركيز على مباراة الكأس، وصرح قائلا "علينا التركيز في كل مباراة على حدة. الآن سنركز على مباراة لاتسيو وأعرف أن أكثر من 55 ألف مشجع سيكونوا حاضرين."

اقراء ايضا