السد يهزم العربي ويحسم لقب دوري الناشئين رسمياً

حسم السد صراع لقب دوري الدرجة الأولى للناشئين بإنتصاره الذي حققه على منافسه العربي في المواجهة التي جرت مساء اليوم على استاد عبد الله بن خليفة بنادي الدحيل لحساب الجولة السابعة عشرة قبل الأخيرة، إذ بإنتصاره حافظ السد على فارق النقاط الأربع بينه وملاحقيه الدحيل والغرافة قبل جولة من نهاية الدوري، وبالتالي أنهى صراع اللقب رسميا لمصلحته بكل جدارة واستحقاق، وليحافظ السداوية على اللقب الذي يحمله ناديهم من الموسم الفائت، وللموسم الثالث تواليا.
وشهدت مواجهة حسم لقب دوري الناشئين التي خرج منها السد منتصرا تسجيل خمسة أهداف كان منها أربعة لمصلحة البطل السد.
هذا، وكان العربي قد باغت السد بهدف التقدم الذي سجله عند الدقيقة 27 إثر هجمة عرباوية أنهاها يوسف محمد حسين برأسية جميلة في المرمى السداوي، ليكون الهدف جرس إنذار للاعبي السد تلاميذ المدرب المغربي المخضرم " مولود مذكر " الذين نظموا صفوفهم، وعادوا بقوة بغية إدراك التعادل، وهو ما تحقق لهم عقب خمس دقائق فقط من هدف العربي حينما نجح " محمد كمال " مع الدقيقة 33 من زيارة مرمى العربي، ووسط تفوق سداوي واضح نجح الهداف " محمد كمال " عند الدقيقة 35 من إضافة الهدف الثاني له ولفريقه، ليسيطر عقبها السداوية على مجريات المواجهة، غير أنه لم يستطع إضافة هدف جديد حتى دقائق الوقت المبدد للشوط الأول التي شهدت تسجيل الهدف الثالث عند الدقيقة 46 بواسطة عبد اللطيف إسحاق، ولينتهي الشوط الأول بتقدم السد بثلاثة أهداف مقابل هدف.
وبالرغم من سيطرة السد على الشوط الثاني إلا أنه لم ينجح في ترجمة الفرص السانحة للتسجيل التي خلقها خصوصا في ظل لعب العربي ناقصا بعد طرد أحد لاعبيه، وأكتفى السد بإضافة هدف رابع سجله " عبد الرحمن مسعود النعيمي " مع الدقيقة 79، ولم تأتِ الدقائق المتبقية بجديد لتنتهي المواجهة بفوز السد بأربعة أهداف مقابل هدف، وليحسم لقب الدوري رسميا بعد أن عزز من رصيده النقطي إلى 42 نقطة من ثلاثة عشر إنتصارا، وثلاثة تعادلات مقابل خسارة وحيدة.

 

اقراء ايضا