الاتحاد الآسيوي يُنذر ستة أندية عراقية بسبب الديون المالية

منح الاتحاد الاسيوي لكرة القدم ستة اندية عراقية مهلة زمنية تمتد الى الثلاثين من الشهر الجاري لتوضيح موقفها القانوني بشأن شكوى عدد من اللاعبين والمدربين، بوجود مستحقات مالية لهم بذمة تلكالاندية .
وقال عضو دائرة  العلاقات في اتحاد الكرة، مدير التراخيص، سيف القصاب في حديث خاص لـ(الكاس): ان الاتحاد طلب من اندية (الطلبة واربيل وزاخو والشرطة والميناء والنجف) بيان موقفهم القانوني من المستحقات المالية لعدد من اللاعبين والمدربين، وما جرى عليها من تحديث بغية اتخاذ القرارات اللازمة في حال عدم التنفيذ او غلق القضايا في حال وصول الاطراف الى التسويات.
واضاف القصاب: ان الاسيوي طلب من نادي الطلبة توضيحا قانونيا موثقا حول الشكاوى المقدمة من اللاعبين، وليد بحر ومهند قاسم ومحمد عبد الزهرة واسامة علي وصالح سدير ، في ما طلب من نادي اربيل توضيح موقفه من قضية اللاعب السوري نديم الصباغ، وكذلك الحال لفريق الشرطة في ما يخص قضايا المدرب حكيم شاكر ونادي داليان الصيني والمحترف البنيني  محمد ادودو ، وينطبق الحال ايضا على ناديي الميناء بشأن قضيتي اللاعبين المحترفين تالا وايدن، وزاخو فيما يخص المحترف الليبي مهند العجيلي، والنجف فيما يخص قضية المحترف تراوري .
وطالب القصاب الاندية المعنية بضرورة التواصل مع دائرة العلاقات بغية اكمال الملفات وارسالها الى الاتحاد الاسيوي قبل انتهاء المدة المحددة، وتلافي اي اشكالات وعقبات قانونية قد تحدث فيما بعد .
 

اقراء ايضا