ناشئو أكاديمية أسباير يتألقون في بطولة لوكسمبرغ المفتوحة للاسكواش

قدم ناشئو أكاديمية أسباير للاسكواش أداءً قويًّا في بطولة "لوكسمبرغ المفتوحة للناشئين" التي أُقيمت من 5 إلى 7 أبريل.
 
وتمثّلت أبرز نتائج لاعبي الأكاديمية في اقتناص اللاعب وليد زمان لقب منافسات تحت 17 سنة، وحصول زميله سالم المالك على المركز الثالث في منافسات تحت 15 سنة.
 
وأتاحت بطولة لوكسمبرغ للناشئين هذا العام فرصة مثالية للاعبي أكاديمية أسباير الستة للاحتكاك على مستوى دولي، لاسيما بعد زيادة أعداد اللاعبين المشاركين من مختلف أنحاء أوروبا وسعي البطولة للارتقاء لمصاف البطولات الكبرى في فئتها بداية من العام المقبل.
 
وصنع وليد زمان، الطالب في الصف الحادي عشر بأكاديمية أسباير، الحدثَ في لوكسمبرغ خلال عطلة الأسبوع الماضي بتتويجه باللقب في أولى مشاركاته الأوروبية تحت 17 عامًا.
 
وحقق وليد اللقب على حساب نظيره البلجيكي أنطوان آلارد، بعد أن فاز عليه بثلاثة أشواط مقابل شوط واحد في المباراة النهائية. ويعد هذا الانتصار إنجازًا كبيرًا لوليد، حيث لم يحالفه الحظ في الفوز باللقب خلال مشاركاته الأوربية السابقة.
 
وفي منافسات تحت 15 سنة، أبلى سالم المالكي الطالب في الصف الثامن بلاء حسنًا بحصوله على المركز الثالث، حيث نجح في إقصاء المرشح رقم 2 للفوز بالبطولة وظهر بمستوى جيد على الجانب الفني بوجه عام. وأظهر سالم تحسنًا في أدائه منذ بداية هذا الموسم ولا يزال أمامه سنة كاملة يستطيع اللعب خلالها في فئة تحت 15 سنة.
 
كما قدم اللاعب إبراهيم الدرويش مستوى جيدًا خلال البطولة، واستطاع التأهل للمنافسات الرئيسية لفئة تحت 17 سنة، ونجح في الفوز على المرشح رقم 7 للفوز بالبطولة قبل أن يخسر من زميله في المنتخب القطري وليد زمان. ولسوء الحظ تعرض إبراهيم لشد في أوتار الركبة اضطره للانسحاب من أخر مباراتين له تجنبًا لتفاقم الإصابة.
 
وفي منافسات تحت 19 عامًا، حصل المريخي على المركز السادس، وهو نفس المركز الذي حققه زميله يوسف الكبيسي في منافسات 15 سنة، فيما نجح الطالب عبد الرحمن عجينه في التأهل لمنافسات تحت 19 سنة وحل في المركز 14.   

اقراء ايضا