السد يسعى لتجاوز الريان من أجل التمسك بالصدارة

تنطلق في السابعة وعشر دقائق من مساء يوم السبت الموافق 23 فبراير 2019 على استاد جاسم بن حمد، المباراة المرتقبة بين الريان والسد في كلاسيكو قطر ضمن الأسبوع السابع عشر من دوري نجوم QNB.

ويخوض الريان المباراة في المركز الثالث برصيد 30 نقطة، والسد في المركز الأول والصدارة برصيد 41 نقطة. ويحظى كلاسيكو قطر باهتمام كبير من جانب جماهير الناديين بصفة خاصة والكرة القطرية بشكل عام، بسبب المنافسة القوية بين الفريقين والتي تعتبرها الجماهير منافسة على قمة الكرة القطرية خاصة والفريقان يضمان عدد كبير من النجوم القطريين والمحترفين، بالإضافة إلى تمتع كل منهما بشعبية كبيرة دائماً ما تكون سبباً إضافياً في الصراع والإثارة. كلاسيكو قطر القادم يأتي وسط معنويات عالية للكرة القطرية بعد الإنجاز التاريخي لمنتخبنا الوطني وحصوله على لقب كأس آسيا 2019 للمرة الأولى في تاريخه.

كما يأتي وسط معنويات عالية للفريقين بعد أن حققا الانتصار في أول مباراة بعد استئناف الدوري بالجولة السادسة عشر، حيث حقق الريان الفوز على العربي 3-1، والسد على الخور 6-2. الريان والسد يخوضان المباراة بشعار واحد وهو الفوز والحصول على النقاط الثلاثة من أجل مواصلة المشوار الصعب في الدوري، حيث يقاتل الريان من أجل البقاء في المركز الثالث وتثبيت أقدامه في المربع الذهبي، والسد يقاتل في كل المباريات من أجل التمسك بالصدارة والقمة حتى يستعيد اللقب والدرع الغائب منذ 5 مواسم.

وبالرغم من وجود غيابات لبعض النجوم في الفريقين حتى الآن وأبرزهم تشافي هيرنانديز وخوخي بوعلام في السد، وتباتا ودنيال جومو في الريان، إلا أنه من المؤكد سيسعى كل فريق للتغلب على هذه الغيابات من أجل اقتناص الثلاث نقاط. وبخلاف هذه الغيابات يملك الريان عناصر كثيرة قادرة على مواجهة الزعيم لاسيما الفنزويلي ريفاس والبرازيلي لوكا والكوري مايو نجين وسيبستيان سوريا، فيما يعتمد السد على نجومه الدوليين وفي مقدمتهم حسن الهيدوس وأكرم عفيف وحامد اسماعيل وعبد الكريم حسن وطارق سلمان وسالم الهاجري، بالإضافة إلى الجزائري بغداد بو نجاح هداف الفريق والدوري، والإسباني غابي والكوري الجنوبي ويونج جونج.

اقراء ايضا