مانشستر سيتي يجدد عقد الفرنسي إيمريك لابورت حتى نهاية موسم 2025

أعلن نادي مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم أن مدافعه الفرنسي إيمريك لابورت مدد عقده معه لعامين إضافيين، ما يتوقع أن يبقيه في صفوفه حتى نهاية موسم 2024-2025.

وانضم قلب الدفاع البالغ 24 عاما لصفوف سيتي في كانون الثاني/يناير 2018 قادما من أتلتيك بلباو الإسباني، في صفقة قياسية في حينه بالنسبة للفريق الإنكليزي الشمالي، وصلت قيمتها الى 57 مليون جنيه استرليني (74 مليون دولار).
ويشكل لابورت عنصرا أساسيا في تشكيلة المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا التي لا تزال تنافس على ألقاب أربع مسابقات هذا الموسم.
ونقل بيان للنادي ليل الجمعة عن لابورت قوله "لا يمكنني أن أكون أكثر سعادة بربط مستقبلي مع مانشستر سيتي"، مؤكدا أن النادي "يوفر لي كل ما أحتاج اليه لتطوير أدائي.
حققت خطوات كبيرة وأريد مواصلة التحسن".
ونشر اللاعب صورة له على حسابه على "تويتر" بعد توقيع العقد، مع تعليق جاء فيه "يتبقى الكثير لاختباره، للتمتع به.
شكرا مانشستر سيتي على مواصلة وضع ثقتك بي.
يشرفني أن أكون جزءا من هذه العائلة".
وكان اللاعب الذي نشأ في صفوف الفئات العمرية لبلباو، محط اهتمام من قبل سيتي في العام 2016، الا أنه آثر البقاء في إسبانيا والعمل على تطوير أدائه قبل الانتقال الى الدوري الإنكليزي.
وقال مدير كرة القدم في سيتي الإسباني تشيكي بيغيريستاين "إيمريك موهبة هائلة والتزامه بتمضية أفضل أعوامه معنا هو أمر يدعونا للاحتفال".
وينافس سيتي هذا الموسم في أربع مسابقات، اذ يتصدر ترتيب الدوري الإنكليزي بفارق الأهداف (ومباراة إضافية) عن ليفربول، وبلغ الدور ربع النهائي لكأس الاتحاد الإنكليزي، ويلتقي تشلسي اللندني الأحد في نهائي كأس الرابطة.
وعلى المستوى القاري، يخوض سيتي الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا، وفاز على مضيفه شالكه (3-2) ذهابا.
 

اقراء ايضا