لجنة تقصي الحقائق تعقد اجتماعها لمناقشة تداعيات خروج العراق من آسيا

عقدت لجنة تقصي الحقائق، المشكلة للنظر بما تم تداوله من بعض وسائل الاعلام المحلية بعد خروج منتخب العراق لكرة القدم من بطولة اسيا، اجتماعها الاول في مقر اتحاد الكرة، اليوم الاثنين.
وقال عضو اللجنة المهندس محمد فرحان في حديث لـ(الكأس): أن اللجنة حددت، باجتماعها الاول اليوم، الاطر العامة التي ستستند عليها في عملها من اجل الوصول الى الحقيقة التي تهم الجميع دون استثناء .
 واضاف: ان اللجنة قررت الاستماع الى اطراف عديدة ضمن البعثة العراقية، بدءا من رئيس الاتحاد السيد عبد الخالق مسعود، مروراً برئيس البعثة، السيد علي جبار وانتهاءً بآخر عضو مشارك، فضلا عن عدد من الاعلاميين الموجودين لتغطية الحدث القاري .
واشار فرحان إلى: ان اللجنة تقع على عاتقها مسؤولية كبيرة جدا، ألا وهي اثبات الحقائق التي تمت الاشارة اليها في بعض وسائل الاعلام من عدمها، لذلك فهي لن تتوانى في التقصي المهني الذي يعطي لكل ذي حق حقه .
يشار الى ان لجنة تقصي الحقائق تألفت من الدكتور قاسم لزام والدكتور عدنان لفته والمهندس محمد فرحان.

اقراء ايضا