مسيمير يتجاوز المرخية ويعزز صدارته لدوري الثانية للواعدين

حافظ مسيمير على تقدمه في دوري الدرجة الثانية للواعدين بتحقيقه لإنتصار جديد خلال الجولة الأخيرة الحادية عشرة، هو الانتصار الثامن له هذا الموسم من تسع مواجهات خاضها. 
 
وكان مسيمير قد إرتقى إلى قمة الدوري شريكا لأم صلال عقب إنتهاء منافسات الجولة العاشرة الفائتة قبل الأخيرة، لتشهد الجولة الأخيرة حفاظه على تواجده في الصدارة.
 
ويملك ثنائي المقدمة - مسيمير وأم صلال -  ذات الرصيد النقطي - ٢٤ نقطة - جمعاها من ثمانية إنتصارات مقابل التعرض لخسارة وحيدة علماً أن الثنائي باتا متساويان في عدد المواجهات بعد أن كان أم صلال يتقدم بمواجهة قبل جولتين، وبالتالي دخلا في صراع حسم الصدارة الذي سيزداد قوة خلال الجولات المقبلة مع عدم إغفال وجود منافس قوي لهما هو " الخور " الذي كان معفيا من اللعب خلال الجولة الأخيرة، وهو ما اتاح لثنائي المقدمة الفرصة ليتقدما عليه بثلاث نقاط إثر خروج كل منهما بانتصار جديد.
 
هذا، وكانت الجولة الأخيرة قد شهدت خروج مسيمير المتصدر منتصرا بنتيجة كبيرة على المرخية خامس الترتيب بعد أن سجل في مرماه خمسة أهداف دون رد.
 
وحقق أم صلال شريك الصدارة أيضاً انتصارا هو الأكبر بتسعة أهداف بيضاء على الشحانية صاحب المركز الأخير. 
 
أما ثالث المواجهات خلال الجولة الأخيرة فجمعت الشمال والخريطيات، وإنتهت بفوز صعب للشمال بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، ليتقدم الشمال إلى المركز الرابع بعد أن رفع رصيده إلى ١٢ نقطة، فيما ظل الخريطيات في مركزه السادس بنقاطه الست.

اقراء ايضا