تواصل منافسات بطولة العالم للبليارد تسع كرات بصالة النادي العربي

اختفت المفاجآت في المراحل الإقصائية من بطولة العالم للبليارد تسع كرات المقامة حاليا في الصالة المغطاة بالنادي العربي بالدوحة وتأهل اللاعبون المصنفون وواصلوا مسيرتهم بالمنافسات، بينما اكتفى باقي اللاعبين بهذه المرحلة من البطولة. 
وانتهى مشوار لاعب المنتخب القطري وليد ماجد عند المراحل الإقصائية وباقي اللاعبين العرب الثلاثة حيث خسر وليد ماجد أمام الفلبيني رولاند جارسيا 11- 7 وكذلك خسر اللبناني مازن برجاوي أمام روبي كابيتو من هونج كونج 11- 4، وبنفس النتيجة خسر بدر العوضي أمام الفنلندي نيلس فيجين، وخسر الكويتي الثاني عمر الشاهين أمام جيونج لين من الصين تايبية 11- 6. 
ومن جانبه قال وليد ماجد إنه كان في مواجهة لاعب مصنف من العشرة الأوائل على العالم خاصة وأنه وصيف بطولة العالم العام الماضي.. وكان لابد من أن أؤدي بتركيز أكبر مما كنت عليه حيث إنني ارتكبت خطأين كانا كفيلين بأن يرجحا كفة الفلبيني رولاند خاصة أنه أجاد استغلال هذه الاخطاء. 
وعلى صعيد باقي النتائج الأخرى تمكن الألباني اليكنت من الفوز على الصيني بينج تشين 11-4، وفاز الفيتنامي نجونين تيان على وانج كان من الصين 11- 9، والألماني جوشوا فيلر على اليوناني نيكولاس مالاجا 11- 5، والنمساوي البين اوشينا على هسي شيا من الصين تايبية 11- 6، والبولندي فيكتور  زيلانسكي على مواطنه توماس كابلان 11- 4، والفلبيني جوانزليس جوان على فون كيوا من ميانمار 11- 2، والبولندي ماتيوس سينفيسكي على كو بينج من الصين تايبية 11- 5 ، وبين كو من الصين تايبية على مواطنة ليو ري 11- 5. 
وعلى صعيد آخر ينطلق لاعبو المنتخب القطري الأربعة المشاركون في بطولة العالم للسنوكر /6 ريد/ بمدينة مرسى علم في مصر في منافسات الفردي بعد أن اختتموا منافسات الفرق ووصلوا لدور الثمن النهائي حيث خسروا أمام الفريق الهندي 3-5. 
وبالنسبة لمنافسات الفردي فقد تم تقسيمهم إلى مجموعات حيث يلعب علي العبيدلي في المجموعة 13 مع كل من ياسر الشربيني وتيمور حسين من مصر والهندي الوك كومار، وبالنسبة لأحمد سيف فيلعب في المجموعة 26 مع كل من ديفا تارما من الهند ومحمد الشندويلي من مصر. 
وعلى مستوى منافسات الأساتذة يلعب عبدالمحسن خميس في المجموعة الأولى مع كل من منيب الجبوري من العراق وايفان كاكونسكي من روسيا وأحمد سمير من مصر، بينما يتواجد مهنا العبيدلي في المجموعة الثانية مع كل من عبدالرحمن شاهين وحسين أبو سريع من مصر وتام يونج من هونج كونج. 
ويشهد مقر الاتحاد القطري للبليارد والسنوكر حركة نشاط واسعة لا تقل عن حركة النشاط الموجودة في صالة النادي العربي وذلك من خلال التدريبات اليومية التي يخوضها جميع اللاعبين استعدادا لخوض المباريات الرسمية. 
ويفتح الاتحاد أبوابه أمام اللاعبين الراغبين في التدريب على الطاولات التي تم تجهيزها خصيصا لهذا الغرض لمدة لا تقل عن 18 ساعة يوميا حيث تبدأ التدريبات من الساعة العاشرة صباحا وحتى الرابعة فجرا. 
ومع وصول منافسات البطولة إلى الأدوار النهائية زادت حاجة اللاعبين لخوض الفقرات التدريبية وذلك من أجل زيادة معدلات التركيز باعتبار أن المباريات في الأدوار النهائية أكثر صعوبة وتحتاج إلى تركيز أكبر وتدريبات أفضل. 
 

اقراء ايضا