اتحاد كرة القدم يوقع مذكرة تفاهم مع نظيره الهولندي

وقع اتحاد كرة القدم مذكرة تفاهم مع الاتحاد الملكي الهولندي لكرة القدم اليوم الثلاثاء في برج البدع ، والتي تضمنت الكثير من الجوانب التي لها علاقة بكرة القدم وكيفية تعزيز دورها بين الجانبين بما يخدم اللعبة وسبل الارتقاء بها في كل من البلدين الصديقين ، وبطموح أن تساهم الاتفاقية في ازدهار كبير في العلاقات الثنائية ومجالات التعاون بين الطرفين .
 
ووقع الاتفاقية عن اتحاد  الكرة  السيد / منصور الأنصاري الأمين العام للاتحاد ، وعن الجانب الهولندي السيد / جيجز داي جونج وسعادة الدكتورة بهية تهزيب-لي- سفيرة مملكة هولندا لدى الدولة ، والسيد / يوهان فان جايجن ، المدير الدولي للمسؤولية الاجتماعية بالاتحاد الهولندي ، والسيد /يوهان نيسكينز ، لاعب كرة القدم الدولي السابق المعروف في المنتخب الوطني الهولندي .
ويهدف الاتحادان – القطري والهولندي – لكرة القدم من توقيع هذه الاتفاقية إلى استثمار علاقات الصداقة والعلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين ، والتطلع معها إلى آفاق أرحب من التعاون الوثيق ، لاسيما وأن هذا الاتفاق يعتزم تطوير سبل تبادل الخبرات والموارد فيما بين الاتحادين ، حيث ستساهم الاتفاقية في تطوير العلاقات الثنائية فيما بينهما ، لتشتمل على مجالات أكثر سيكون لها الكثير من النتائج المثمرة على الأصعدة كافة .
 
والتي بدورها ستعزز النجاح المستمر لكرة القدم في كل من قطر وهولندا ، كما يركز الاتفاق على التعاون في أكثر من مجال رئيس ، فيما يتعلق بالتبادل الفني والمهني ، والفرق والمنتخبات الوطنية ، وتبادل الخبرات (بما في ذلك تعليم المدربين وتنمية المواهب الشابة ) والاستفادة كذلك من التجارب الناجحة والمتعددة لكرة القدم –في البلدين- على الصُعد كافة .
 
وبهذه المناسبة قال منصور الأنصاري ، الأمين العام لاتحاد كرة القدم : " نحن فخورون بتوقيع اتفاقية التعاون مع الاتحاد الملكي الهولندي لكرة القدم من أجل تطوير علاقاتنا القوية الحالية والترويج لكرة القدم في كل من قطر وهولندا ، وهذه هذه فرصة كبيرة لنا لتبادل الخبرات في مختلف المجالات بما في ذلك المنتخبات الوطنية ، تطوير الشباب وأداء اللاعبين ، الأمر الذي سيكون له تأثير إيجابي مباشر على كرة القدم قبل كأس العالم في قطر.
 
وأكد الأنصاري على أن مذكرة التفاهم تأتي في ظل الطموح المشترك من الجانبين لتفعيل الرؤى ووجهات النظر المتقاربة على أرض الواقع ، بما يحقق النتائج المرجوة في المدى القريب ، وبما يضمن الوصول لأبعد نقطة من التعاون الوثيق على المدى البعيد ، وبما يعود بالفائدة القصوى على المنظومة الكروية الوطنية ، مشيراً إلى أن دور كرة القدم له تأثير كبير فى تعزيز العلاقات بين الجميع والسمو بها إلى آفاق رحبة من التعاون المثمر والبناء ، وهو ما يتماشى مع أهداف الاتحاد الرامية إلى بناء علاقات قوية مع جميع الاتحادات الصديقة.
 
بدوره ، تحدث السيد دي جونغ الأمين العام للاتحاد الملكي الهولندي لكرة القدم فقال : "إن التعاون مع قطر يتناسب تماماً مع استراتيجيتنا الدولية ، حيث نرغب في أن يرانا الجميع بأننا اتحاد منفتح ومبتكر في الوقت نفسه ، ونحن نبحث عن التأثير والعمل المستمر من أجل مستقبل كرة القدم ، لاسيما مع أوجه التشابه مع الاتحاد القطري لكرة القدم ، وكلانا مسؤول عن كرة القدم في البلدان الصغيرة داخل عائلة كرة القدم ويمكننا أن نتعلم الكثير من بعضنا البعض " .
 
وأضاف : " يعد التعاون في كرة القدم أمرًا مهماً بالنسبة للتطورات نحو المستقبل ، وهو ما يتصل بترسيخ مفاهيم العدالة والمساواة والشفافية فيما يتعلق بكرة القدم ، والتي يلعبها ويشاهدها الملايين حول العالم ، وهذا الأمر يجلب لنا الفرح والسعادة ، ولكن أيضا المسؤوليات ، فكرة القدم تحتوي كل شئ عن التعاون والتواصل ، كما تتضمن اللعب النظيف واحترام التنوع والتعامل مع الإحباطات المختلفة ، ومن هنا يمكننا مساعدة الأطفال الذين يبحثون عن أسلوب حياة صحي وتعليم المهارات الاجتماعية لأطفالنا بطريقة ممتعة من خلال كرة القدم ، والتي ستفيدهم في جميع جوانب حياتهم ".
 
من جانبها علقت سعادة السفيرة الدكتورة بهية تهزيب-لي- سفيرة مملكة هولندا لدى الدولة فقالت : "يسرنا أن الاتحاد القطري لكرة القدم والاتحاد الملكي الهولندي لكرة القدم قد وقعا اليوم مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون الثنائي وهو ما يبرهن على التزام هولندا القوي بالعمل بحماس مع قطر في شراكة تهدف إلى تطوير القطاع الرياضي ليكون أكثر حيوية وتنوع ، كما يبرز تطوير كرة القدم النسائية بشكل مؤثر في مذكرة التفاهم ، وهذا أمر مهم لأن كرة القدم لديها إمكانات هائلة للتمكين .
كما يسعدنا أن يتم التوقيع على مذكرة التفاهم بعد فترة وجيزة من تسليم روسيا شارة استضافة كأس العالم لكرة القدم 2022 إلى قطر ، وإنه لأمر مدهش أن نرى كيف تعمل قطر جاهدة من أجل نجاح هذه البطولة والتغلب على التحديات ، وهولندا سعيدة للغاية للمساعدة في خلق إرث إيجابي دائم ".
 
وفي أعقاب الاجتماع الرسمي ، قام السيد دي جونغ والوفد المرافق له بعد ذلك بجولة حصرية في "جناح اللجنة العليا للمشاريع والإرث " بالطابق الـ 14 في برج البدع - والذي يعيد إلى الأذهان خطط كأس العالم 2022 FIFA ، كما توقف الوفد الهولندي في أكاديمية أسباير الرياضية ، أسبيتار (مستشفى جراحة العظام والطب الرياضي) ، وينتظر افتتاح نادي المنتخبات الوطنية قريباً وكان الوفد الهولندي حاضراً أيضاً لافتتاح برنامج المرأة العالمية لتجديد المعلومات الذي عقد في مقر لجنة الرياضة النسائية القطرية .

اقراء ايضا