ريفر بلايت يتوج بلقب كأس كوبا ليبرتادوريس لأندية أميركا الجنوبية

توج ريفر بلايت بلقب مسابقة كوبا ليبرتادوريس لأندية أميركا الجنوبية للمرة الرابعة في تاريخه، بفوزه في اياب الدور النهائي على مواطنه بوكا جونيورز 3-1 بعد التمديد الأحد على ملعب "سانتياغو برنابيو" في العاصمة الإسبانية مدريد.

وكانت مباراة الذهاب على ملعب بوكا انتهت بالتعادل 2-2، وبما أن نظام الأهداف المسجلة خارج الملعب لا يعتمد في نهائي هذه المسابقة، فالتعادل 1-1 في الوقت الأصلي بعد أن تقدم بوكا عبر داريو بينيديتو (44)، قبل أن يعادل لوكاس براتو (66)، لم يحسم اللقب لصالح ريفر لكنه نجح في نهاية المطاف في رفع الكأس للمرة الرابعة بفضل هدفي البديل الكولومبي خوان كينتيرو (109) وغونزالو مارتينيز (2+120).
وكان من المفترض أن تقام مباراة الإياب في 24 تشرين الثاني/نوفمبر على ملعب "مونيومنتال" التابع لريفر، لكنها أرجئت بعد اعتداء مشجعيه على حافلة بوكا قبيل وصولها للملعب.
وقرر الاتحاد القاري (كونميبول) بداية إرجاء المباراة لموعد لاحق في الأمسية نفسها، قبل أن يرحّلها لليوم التالي، ويرجئها مجددا قبل ساعات من الموعد الجديد.
بعد ذلك، أعلن الاتحاد نقل المباراة لخارج الأرجنتين، وحدد لها موعدا عند الساعة 19,30 بتوقيت غرينيتش في التاسع من كانون الأول/ديسمبر على ملعب "سانتياغو برنابيو" التابع لنادي ريال مدريد.
ورفع ريفر الكأس الموازية لدوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة في تاريخه بعد أعوام 1986 و1996 و2015 (خسر نهائي 1966 و1976).
وفي المقابل، فشل بوكا في احراز لقبه الأول منذ 2007 واللحاق بمواطنه انديبيندينتي صاحب الرقم القياسي بعدد الألقاب في هذه المسابقة (7 من أصل 7 مباريات نهائية لكن آخرها يعود الى 1984).

         
         
       
     
   
 
 

اقراء ايضا