الخليفي يستهل بنجاح حملة دفاعه عن لقب بطولة قطر للسيارات السياحية

استهل السائق عبدالله الخليفي حملة دفاعه عن اللقب بنجاح في الجولة الافتتاحية من بطولة قطر للسيارات السياحية في نسختها الثالثة، بعدما حقق لقب التجارب التأهيلية، ليكون أول المنطلقين غدا /السبت/ في السباق الرئيسي الأول للجولة التي تجرى على حلبة لوسيل الدولية على مدار يومين وبمشاركة 12 سائقا. 
 
 وجاء فوز الخليفي على متن سيارة /هوندا s/ بلقب التجارب التأهيلية بعدما سجل الزمن الأسرع في اللفة وقدره 2.25.368 دقيقة ، متفوقا بفارق 1.180 ثانية عن أقرب منافسيه أحمد العسيري على متن سيارة /هوندا سيفك/ صاحب المركز الثاني بزمن قدره 2.26.548 دقيقة. 
 
   واحتل ناصر الأحبابي على متن سيارة /تويوتا جي تي/ المركز الثالث بعدما سجل زمنا قدره 2.28.066 قيقة، بينما جاء حمد السليطي الفائز بالتجارب الرسمية الأولى في المركز الرابع بزمن قدره 2.28.363 دقيقة، فيما أكمل غانم المعاضيد المراكز الخمسة الأولى بزمن قدره 2.28.706 دقيقة. 
 
   وحصد الخليفي بهذا الفوز على أول 10 نقاط في مشواره للفوز باللقب للعام الثالث على التوالي، فيما حصل العسيري الذي يشارك في البطولة للمرة الأولى على 9 نقاط بعد احتلاله المركز الثاني، بينما نال الأحبابي الذي يشارك للمرة الأولى هو الأخر 8 نقاط بعدما جاء ثالثا. 
   وأكد السائق القطري عبدالله الخليفي حامل لقب البطولة في النسختين الماضيتين، عزمه الدفاع عن اللقب للموسم الثالث على التوالي مع انطلاق الجولة الأولى، لافتا إلى أن الموسم الحالي سيكون مختلفا للغاية، نظرا لزيادة عدد المتسابقين ووجود سائقين جدد يخوضون المنافسة للمرة الأولى ولهم طموحات كبيرة. 
   وقال الخليفي ، في تصريح صحفي عقب فوزه بالتصفيات التأهيلية، إن حماس السائقين الجدد الكبير سيزيد من وتيرة المنافسة على اللقب هذا العام، متوقعا حدوث مفاجآت خلال سباقي الغد في الجولة الأولى من البطولة. 
   وأوضح أنه يخوض الجولة الأولى من البطولة هذا العام بسيارة جديدة كليا، وهو ما جعله يواجه الكثير من المشاكل في التجارب الحرة التي خسرها، لافتا إلى أنه تدارك الأمر في التصفيات التأهيلية التي نجح في تحقيق لقبها. 
   بدوره، أعرب السائق أحمد العسيري الذي جاء في المركز الثاني بالتجارب التأهليلة، عن سعادته الكبيرة بتحقيق هذه النتيجة خلال مشاركته الأولى في بطولة قطر للسيارات السياحية، متمنيا المواصلة على نفس النهج خلال السباقات الرسمية يوم غد السبت. 
   وقال العسيري، في تصريح مماثل، إن عشقه لرياضة السيارات هو الذي دفعه للمشاركة في البطولة هذا العام، لافتا إلى أنه في الأعوام الماضية كان يشارك دائما في بطولات الدراج ريس، وعندما توافرت الظروف هذا العام شارك في بطولة السيارات السياحية. 
   واعتبر أن بدايته في البطولة جاءت مبشرة للغاية ومحفزة لتكملة المشوار بنجاح في سباقي الجولة أو في بقية السباقات في الجولات المقبلة من البطولة، مشددا في الوقت نفسه على أن هدفه من المشاركة هو تحقيق الفوز بلقب هذه البطولة. 

اقراء ايضا