دحلان الحمد لـ"الكاس": "قطر 2019" ستكون مسائية فقط .. للمرة الاولى!

نجتهد ليكون التنظيم مبهرا كالعادة .

سنستضيف حدثا تجريبيا لبطولة العالم في سبتمبر المقبل .

الاتحاد الدولي واثق ان قطر ستستضيف نسخة تاريخية .

لدينا ملء الثقة بأبطالنا وننتظر منهم المزيد في بطولة العالم .

 

أعلن نائب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى اللواء دحلان الحمد ان بطولة العالم لألعاب القوى المقررة في قطر العام المقبل ستقام فقط خلال الفترة المسائية، وذلك للمرة الاولى في تاريخ بطولات العالم مشيرا الى ان هذه الفترة ستكون طويلة، وستتضمن ساعة للراحة .

واشار اللواء الحمد الذي يترأس ايضا الاتحاد الاسيوي للعبة الى ان قطر ستجتهد كالعادة لابراز التنظيم المبهر الذي يميزها في استضافة البطولات العالمية .

ولفت الحمد في حديث لموقع قناة الكاس الى ان اقامة البطولة في ستاد خليفة المونديالي سيضاعف من أهميتها لأن كل الانظار ستكون شاخصة للتعرف على هذا الاستاد التاريخي الذي سيستضيف مباريات في كأس العالم 2022، مؤكدا ان شهر سبتمبر المقبل سيشهد حدثا تجريبيا للبطولة في قطر بحضور اعضاء من الاتحاد الدولي لالعاب القوى .

وعن مستوى التنسيق مع الاتحاد الدولي، يؤكد الحمد ان وجوده في منصب نائب الرئيس يساهم كثيرا في سد الثغرات والاجابة على كل التساؤلات "إن وجدت"، معلنا ان الاتحاد الدولي للعبة ابدى اعجابه الشديد بـ"العرض المقدم" من اللجنة المنظمة عن بطولة العالم في قطر .

ويقول الحمد :" نعمل بوتيرة عالية مع الاتحاد الدولي، ونحاول ان نبرز التميز في التنظيم، لقد تغيرت الكثير من الأمور عن بطولة العالم السابقة، خصوصا انها هذه النسخة لن تنظم صباحا ومساء بل ستنحصر في الفترة الليلية، فضلا عن إقامة الماراثون للمرة الاولى في الليل".

وعلى هامش حضوره منافسات دورة الالعاب الاسيوية في جاكرتا، أكد رئس الاتحاد الاسيوي ان "الاسياد" مهمة جدا، وهي هدف رئيسي لكل الاسيويين.

وقال :"هي خطوة للامام لبطولة العالم المقبلة في الدوحة".

وعن النتائج القطرية في "آسياد 2018"، رأى الحمد ان النتائج مرضية جدا، ومتوقعة لان قطر تشارك بأبطال عالميين مثل عبد الاله هارون، وعبد الرحمن صامبا واشرف الصيفي .. وغيرهم " .

وعن توقعاته بالنسبة للنتائج القطرية في بطولة العالم، يقول الحمد :" نحن لدينا ملء الثقة بأبطالنا في اللعبة، ونأمل ان يحققوا النتائج المطلوبة، مع العلم انهم سيتعرضون لضغوطات بسبب اقامة البطولة على ارضهم وبين جماهيرهم".

وعن الكلام عن الطقس الحار المتوقع خلال فترة البطولة (28 سبتمبر الى 6 اوكتوبر) يقول الحمد:"اعتقد ان هذه الاعتراضات - ان وجدت – فهي في غير مكانها" .

ويضيف:" لقد سنحت لي الفرصة للتواجد في بطولة اوروبية صيفية في برلين، وكان حرارة الطقس مرتفعة جدا، فلماذا الشكوى من الدوحة " ؟!

 

اقراء ايضا