مدرب منتخب بنما هرنان داريو يستقيل من منصبه

أعلن مدرب منتخب بنما الكولومبي هرنان داريو غوميز الثلاثاء أنه لن يتابع مهامه على رأس المنتخب بعدما قاده الى نهائيات كأس العالم للمرة الاولى في تاريخه.
ونشر الاتحاد البنمي لكرة القدم رسالة وجهها إليه المدرب الكولومبي بعنوان "ليس سوى الوداع" وجاء فيها "إنه الوقت المناسب بالنسبة لي لاتخاذ الخيار الصعب بتحريك قدمي من المكان الذي وضعت قلبي فيه".
وتابع غوميز (62 عاما) الذي يشتهر بتسمية +بوليلو+ "قول كلمة الوداع هو أمر شبه مستحيل لأن (البناميون) سيرافقوني دائما".
وختم قائلا "روسيا (المونديال) كانت البداية، وقد وفيت بوعدي بإيصال بنما إلى أول مونديال في تاريخها وسيبقى ذلك في قلبي وفي قلب جميع أبناء بنما".
وأشارت تقارير صحافية من بنما أن غوميز  سيتولي تدريب منتخب الاكوادور، الذي سبق له أن اشرف عليه بين عامي 1999 و2004، ولكنه فشل في التأهل الى مونديال روسيا 2018.
وكان المدرب الكولومبي تسلم مهمة تدريب منتخب بنما عام 2014 ونجح في قيادة هذا البلد الصغير في قارة اميركا الوسطى الى مونديال روسيا، حيث مني بثلاث هزائم أمام بلجيكا (صفر-3) وانكلترا (1-6) وتونس (1-2) في المجموعة السابعة.
وسبق لغوميز أن شارك في نهائيات كأس العالم مع منتخبي كولومبيا عام 1998 (مونديال فرنسا) والاكوادور عام 2002 (كوريا الجنوبية واليابان).
 

اقراء ايضا