صالة العطية جاهزة لاستقبال الجماهير في ختام مونديال روسيا

يسدل الستار غدا على بطولة كأس العالم لكرة القدم 2018 التي تستضيفها روسيا، وذلك بإقامة المباراة النهائية التي تجمع فرنسا مع كرواتيا وتنطلق في تمام الساعة السادسة مساء.
 
وفي الدوحة سيعيش عدد كبير من عشاق كرة القدم، هذه اللحظات الرائعة، والمشوقة، في منطقة المشجعين بصالة علي بن حمد العطية، والتي ظلت ملجأ عدد كبير منهم لحضور مباريات البطولة، منذ انطلاقتها، مع الفعاليات المصاحبة لها، والتي استمتع بها الجمهور الكبير الذي ظل حريصاً على الحضور إلى الصالة، ليس كأفراد فقط، ولكن كعائلات، حيث قامت اللجنة العليا للمشاريع والإرث، بالتعاون مع وزارة الثقافة والرياضة، والهيئة العامة للسياحة، بتوفير صالة خاصة للفعاليات والألعاب، فضلاً عن توفير 40 مطعماً ظلت تخدم رواد الصالة.
 
العديد من الفعاليات استمتع بها رواد الصالة طوال الشهر، ومنها عروض حرة بكرة القدم "فري ستايل"، وسنوكر كرة القدم، وعروض خاصة للأطفال، وحرف وفنون وتلوين الوجوه، وعرض البالونات، والركلة السريعة، وتجربة الواقع الافتراضي، وتجربة الواقع المعزز، والبلاي ستيشن، ولعبة الفوزبول، وسنوكر كرة القدم، بالإضافة إلى الحفلات الموسيقية المجانية التي تقام في المنطقة بين المباريات، والتي أحياها كل من: المغربي حاتم عمور، والجزائري الشاب خالد، والعراقي محمد الفارس، واللبناني زياد برجي، والكويتيان عيسى المرزوق وإبراهيم دشتي.
 
إلى ذلك، فقد استقبلت الصالة، أمس، بداية من الساعة الخامسة عشاق كرة القدم في اليوم قبل الأخير من البطولة، وتحديداً في مباراة المركزين الثالث والرابع، والتي جرت بين إنجلترا وبلجيكا، وفازت الأخيرة بنتيجتها 2/0 لتنال الميدالية البرونزية.
 
كاميرات مباشرة في منطقة الجماهير داخل صالة علي بن حمد العطية أمس، خلال مباراة بلجيكا وانجلترا لتحديد المركزين الثالث والرابع في المونديال، تعرض لقطات مباشرة للجمهور في روسيا وسوق واقف
 
 

اقراء ايضا