تضاعف أعداد زوار "مجلس قطر" بموسكو وإشادة من رئيسي الـ"كاف" وأمريكا الجنوبية

تواصلت هنا اليوم فعاليات "مجلس قطر"، الذي تقيمه اللجنة العليا للمشاريع والإرث على هامش فعاليات كأس العالم لكرة القدم 2018 المقام حاليا بروسيا. 
وشهد المجلس اليوم إقبالا كبيرا من الزوار، حرصاً منهم للتعرف على الفعاليات المقامة التي تحكي عن قطر الماضي والحاضر والمستقبل.. وكذلك للوقوف على ما تعده دولة قطر لاستضافة المونديال القادم /قطر 2022 /.. فقد زار أكثر من 25,000 من جماهير اللعبة الفعاليات التي تنظمها اللجنة العليا للمشاريع والإرث في منتزه /غوركي/ في العاصمة موسكو، كجزء من الحملة الترويجية لمونديال /قطر 2022/. 
وتقام الفعاليات خلال الفترة من 7 إلى 15 يوليو الجاري، وتضم مجلس قطر المبني على شكل بيت شعر، ويشتمل على أجنحة مختلفة تعرف الزوار بدولة قطر، وتعطيهم لمحة عن الأجواء التي تنتظرهم هناك عام 2022، إضافة إلى تعريفهم بتقدم أعمال اللجنة العليا، وباقي المؤسسات القطرية التي تسهم في تنفيذ مشاريع البطولة. 
وقد زار "مجلس قطر" اليوم سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم وبرفقته رئيس اتحاد امريكا اللاتينية أليخاندرو دومينيغيز وأحمد أحمد رئيس الاتحاد الافريقي وعدد من رؤساء اتحادات امريكا اللاتينية، حيث اطلعوا على مرافق مجلس قطر وفعالياته وأبدو اعجابهم الشديد بالمجلس. 
وقال رئيس اتحاد امريكا الجنوبية انه من خلال زيارته لمجلس قطر تعرف على الثقافة القطرية والعادات والتقاليد وانه كون فكرة ايجابية اخرى جديدة عن قطر وان المجلس فرصة للتعرف على البلد عن قرب. 
وعما يتوقعه لمونديال 2022 ، قال "أثق تماما ان قطر ستنظم بطولة عالم ناجحة فهي معروفه بالتنظيم المتميز.. ونحن لن نشاهد فقط كرة قدم جميلة في 2022 ، بل بطولة مبهرة من جميع النواحي لأني اعرف القطريين جيدا". 
من ناحيته، عبر رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم وعضو الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) عن فخره الكبير بما شاهده في "مجلس قطر"، وقال إنه يمثل انطلاقة لمونديال قطر 2022. 
وهنأ رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم دولة قطر على النجاح الكبير الذي تحقق في المجلس، وبانطلاق أجواء منافسات كأس العالم التي سوف يحتضنها عام 2022 وتمنى النجاح والتوفيق لها.. معربا عن ثقته الكبيرة في قدرة قطر على تقديم نسخة مميزة من البطولة في نسختها المقبلة. 
وأضاف أحمد أحمد، خلال زيارته للمجلس، " مونديال /قطر 2022/ انطلق على أرض روسيا وأجواء كأس العالم لن تتوقف بنهاية المونديال الحالي .. وها نحن نشهد انطلاقة كأس المقبلة قبل نهاية منافسات النسخة الحالية للمسابقة". 
وشدد على أهمية التعاون الجاري بين الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ونظيره القطري، وقال ان مذكرة تفاهم وتعاون قد أبرمت بين الطرفين قبل فترة وتتواصل على مدى 5 سنوات، وأنه تم إعادة تفعيلها في لقائه الأخير مع سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم. 
 
 

اقراء ايضا