في مباراة كان الفيديو نجمها .. السد يتجاوز الريان و يتأهل لنهائي كأس قطر

تأهل فريق السد -حامل اللقب- للمرة الثانية على التوالي إلى المباراة النهائية لبطولة كأس قطر 2018، بعد فوزه على الريان بركلات الترجيح من علامة الجزاء 4-2 في مباراة نصف النهائي التي جرت بينهما مساء السبت باستاد جاسم بن حمد بنادي السد.. وانتهي الوقت الاصلي بالتعادل 2-2، وسجل للسد أكرم عفيف وحامد إسماعيل في الدقيقتين 21 و29، وسجل للريان محسن متولي وتاباتا في الدقيقتين 42 و81 .
 
وفي ركلات الترجيح من علامة الجزاء، سجل للسد حسن الهيدوس وبوعلام خوخي وحمرون وبغداد بو نجاح، وسجل للريان مايو نجين وجونزالو فييرا، وأهدر سباستيان سوريا وتاباتا.
 
ويلتقي السد في المباراة النهائية التي تقام 27 الجاري مع الفائز من الدحيل والغرافة اللذين يلتقيان مساء الأحد 22 أبريل في نصف النهائي الثاني على استاد جاسم بن حمد في السابعة مساءً.
 
جاءت المباراة قوية ومثيرة من جميع النواحي، وزادت إثارتها بتطبيق تقنية حكم الفيديو للمرة الأولى في تاريخ البطولة، وبعد أن تدخل حكم الفيديو 3 مرات خلال أحداث المباراة، حيث ألغى هدفاً لكل فريق في الشوط الثاني، كما احتسب خطأ عكسي على الريان.
 
السد تفوق تماماً في الشوط الاول وكان الأفضل من البداية الى النهاية وأهدر كماً كبيراً من الفرص ولم يستغل الحالة غير الطبيعية التي ظهر عليها الريان للتقدم بأكثر من هدف.
 
تقدم السد بالهدف الأول في الدقيقة 21 من كرة مررها تشافي إلى أكرم عفيف خارج المنطقة خطفها أرضية مباشرة على يمين عمر باري، وفرض السد بعد الهدف سيطرته تماماً ولم يكن للريان أي حضور أو تواجد ولم يستطع تهديد مرمى سعد الدوسري.
 
في الدقيقة 29 وبعد سلسلة من الفرص الضائعة ينجح السد في هز الشباك الرياينة للمرة الثانية من كرة مررها تشافي إلى حامد إسماعيل في الجناح الايمن إنطلق وإنفرد وسدد داخل الشباك.. وفي الدقيقة 42 ينجح الريان في تقليص الفارق من كرة بينية مررها تاباتا لمحسن متولي إنفرد وسجل الهدف، وإنتهي الشوط الأول بإثارة كبيرة بعد أن سجل بوعلام هدفاً للسد في الدقيقة الأخيرة  لكن حكم الفيديو أشار إلى تسلل بوعلام.
 
جاء الشوط الثاني مثيراً من جميع النواحي سواء من جانب الريان الذي استعاد مستواه والثقة بالنفس واستطاع التفوق على السد في الكثير من أجزاء اللقاء، وسنحت العديد من الفرص للريان لم يستغلها  حتى جاءت الدقيقة 68 التي شهدت هدف التعادل للريان لكن حكم الفيديو تدخل للمرة الثانية وألغى الهدف لتسلل سيبستيان سوريا قبل أن تصل الكرة إلى تاباتا.
 
تدخل حكم الفيديو للمرة الثالثة في الدقيقة 75 بعد أن احتسب خطأ على الريان.. في الدقيقة 81 يشعل الريان الأجواء بهدف التعادل من عرضية محمد علاء وصلت إلى تاباتا داخل المنطقة خطفها مباشرة داخل المرمى، ليلجا الفريقان في النهاية إلى ركلات الترجيح من علامة الجزاء والتي كانت حاسمة لمصلحة السد.
 

اقراء ايضا