السد يحجز مقعده في الدور الثاني بثنائية في شباك الوصل الإماراتي

منح الجزائري بغداد بونجاح فريقه السد القطري بطاقة العبور إلى الدور المقبل من دوري أبطال آسيا لكرة القدم بتسجيله لهدفين مساء اليوم، على ملعب جاسم بن حمد على حساب الوصل الإماراتي الذي اكتفى بهدف واحد ضمن مواجهات الجولة الخامسة ولحساب المجموعة الثالثة من المسابقة الآسيوية.
وحسم السد تأهله إلى ثمن نهائي أبطال آسيا رسمياً عقب فوزه وتعادل ناساف الأوزبكي وبيرسبوليس الإيراني 0-0 ليصعد إلى صدارة المجموعة برصيد 12 نقطة أمام بيرسبوليس (10) وناساف (7) قبل جولة من الختام.
وجاء هدف السد المبكر في الدقيقة (9) بفضل الجزائري بغداد بونجاح عقب خطأ من دفاع الوصل رافقه ضغط تشافي وبونجاح على لاعبي الفريق الضيف قبل أن يضيف بونجاح الهدف الثاني مترجماً هجمة مرتدة مثالية مع الدقيقة (53).
واستفاد الوصل الإماراتي من نقطة ضعف السد الواضحة وهي ضعف تركيز لاعبيه في بعض دقائق المباراة، وذلل الفارق بهدف من البديل البرازيلي كانيدو في الوقت بدل الضائع من المباراة.
وظهر جلياً دور تشافي القيادي مع السد من الناحية الانضباطية إذ تكفّل بتوجيه زملائه في الحالة الدفاعية والهجومية، أما فيما يتعلق بالأدوار التكتيكية فقد شكّل القاعدة الموجهة لتحركات مثلث الرعب المؤلف من أكرم عفيف وحسن الهيدوس والهداف بونجاح.
وذكّر تشافي عشاق الكرة الجميلة بأيامه الرائعة مع برشلونة ولعل الاستفادة من إمكانيات صاحب الـ38 عاماً أمر يحسب للبرتغالي أوليفرا مدرب السد الذي حرر المايسترو الإسباني من الأدوار الدفاعية.
وكان السد الطرف الأفضل في كل شيء في الشوط الأول وكاد تشافي الذي تكفل بتنفيذ الركلات الثابتة لفريقه كالعادة، أن يسجل هدفاً يحسم به الأمور في الشوط الأول لولا صافرة الحكم الذي أشار إلى وجوده في موقف تسلل.
ولم يقل دور بونجاح عن زميله الكاتالوني إذ أثبت بأنه أحد أفضل محترفي الفرق القطرية ومجدداً وكان مصدر إزعاج دائم لكل من جاسم علي وعبد الرحمن علي.
ومن المتوقع أن يلعب السد أدواراً متقدمة في دوري أبطال آسيا هذه المرة في ظل تطور أداء أكرم عفيف وعبد الكريم حسن أيضاً، لكن عليه تجاوز بعض الأخطاء الدفاعية.
وبهذه النتيجة أصبح السد ثاني المتأهلين من الأندية  القطرية بعدما ضمن نادي الدحيل تأهله مبكرا كأول فريق في المسابقة يتأهل إلى الدور المقبل قبل نهاية الدور الأول بجولتين... على أمل أن تتواصل إنجازات الكرة القطرية باكتمال تأهل أندية الريان والغرافة إلى الدور الثاني وضمان المنافسة بقوة على اللقب القاري.
وتقام الجولة السادسة والأخيرة من منافسات المجموعة يوم 16 أبريل الجاري، حيث يتقابل بيرسيبوليس مع السد في طهران، ويحل الوصل ضيفا على ناساف الأوزبكي.
وكانت الجولة الأولى شهدت فوز السد على الوصل 2-1 في دبي وبيرسيبوليس على ناساف 3-0 في طهران، في حين شهدت الجولة الثانية فوز السد على بيرسيبوليس 3-1 في الدوحة وناساف على الوصل 1-0 في قرشي، وشهدت الجولة الثالثة فوز ناساف على السد 1-0 في قرشي وبيرسيبوليس على الوصل 2-0 في طهران، وشهدت الجولة الرابعة فوز السد على ناساف 4-0 في الدوحة وبيرسيبوليس على الوصل 1-0 في دبي.
ويتأهل أول فريقين من كل مجموعة إلى دور الـ16 الذي تقام مبارياته خلال شهر مايو المقبل.
 

اقراء ايضا