السد يحقق فوزا عريضا على ناساف الأوزبكي في دوري أبطال آسيا

حقق نادي السد فوزا عريضا بأربعة أهداف دون رد على ضيفه ناساف الاوزبكي ، ضمن الجولة الرابعة لحساب المجموعة الثالثة من دوري أبطال آسيا ، في المباراة التى شهدها استاد جاسم بن حمد بنادي السد اليوم الثلاثاء.

وبهذا الفوز حافظ الفريق السداوي على صدارته للمجموعة الثالثة برصيد 9 نقاط ، وكان تشافي قد بكر في أفتتاح النتيجة للزعيم في د 3 ، قبل أن يضاعف عبدالكريم حسن النتيجة بالهدف الثاني في د 15 ، وسجل بغداد بونجاح الهدف الثالث للسد في د 42 ، ثم أختتم يوغرطة حمرون رباعية عيال الذيب في د 71.

نجح الفريق السداوي في التقدم مبكرا في د 3 عن طريق الاسباني تشافي ، وذلك عقب الضغط الهجومي للزعيم من الجانب الايمن والذي أستغله بوعلام وصوب كرة قوية تابعها تشافي بقدمه على يسار حارس ناساف سانجار معلنا عن هدف الزعيم الاول.

وأنتظر الزعيم حتى الدقيقة 15 لينجح عبدالكريم حسن في أضافة الهدف الثاني بمجهود فردي ، عقب أستلامه الكرة من أكرم عفيف في منتصف الملعب ، قبل أن يتوغل وسط دفاع ناساف ويراوغ 3 لاعبين ثم صوب بقوة في الشباك معلنا عن هدف عيال الذيب الثاني.

حافظ الفريق السداوي على سيطرته على اللقاء ، لاسيما في ظل تحركات لاعبي الزعيم في العمق والاطراف ، وفي د 26 أطلق بغداد بونجاح تصويبة قوية أبعدها حارس ناساف بصعوبة للخارج ، وواصل حمرون وحامد اسماعيل توغلاتهما من الجانب الايمن ، قبل ان يلعب حامد كرة عرضية في د 30 ابعدها من جديد الدفاع الاوزبكي قبل ان تصل للمهاجم بغداد بونجاح.

ولم يتأخر بغداد بونجاح في زيارة شباك الفريق الاوزبكي ، فبعد مرور ناجح لحمرون من الجانب الايمن لعب كرة عرضية قابلها بونجاح بضربة خلفية مزدوجة ،سكنت أقصى الزاويا اليسرى لمرمى ناساف معلنا عن هدف عيال الذيب الثالث في د 42 ، والذي أطلق بعده حكم اللقاء صافرة نهاية الشوط الاول بتفوق السد بثلاثية نظيفة.

وجاءت بداية الشوط الثاني حماسية ومثيرة من جانب عيال الذيب ، وكاد اكرم عفيف ان يسجل الهدف الرابع للسد في د 51 ، بعد توغل ناجح من الجانب الايسر ولكن تصويبته ذهبت بجوار القائم الايسر لمرمى ناساف.

وأجرى السد تغييره الاول في د 60 بخروج القائد تشافي ونزل بدلا منه حسن الهيدوس ، ولعب الهيدوس بجوار الثنائي الهجومي اكرم وحمرون وخلف رأس الحربة المتمركز بغداد بونجاح وذلك من أجل زيادة القدرات الهجومية لعيال الذيب.

وشهدت د 71 الهدف الرابع لعيال الذيب بعد توغل ناجح للجزائري يوغرطة حمرون من الجانب الايمن ، قبل أن يصوب بقوة في أقصى الزاويا اليمنى للمرمى الاوزبكي محرزا رابع أهداف الفريق السداوي.

واصل الفريق السداوي سيطرة على اللقاء ، ونجح لاعبو الزعيم في تناقل الكرة بكل أريحية في الدقائق الاخيرة من الشوط الثاني لاسيما مع عدم قدرة لاعبي ناساف على أختراق دفاعات الزعيم ، حتى أحتسب حكم اللقاء 3 دقائق وقت بدل ضائع أطلق بعدهم صافرته معلنا نهاية الشوط الثاني واللقاء 4 \ 0 لمصلحة السد.

اقراء ايضا