كوستاكورتا : أنطونيو كونتي أفضل خيار لتدريب ايطاليا

اعتبر اللاعب الايطالي السابق أليساندرو كوستاكورتا المكلف البحث عن مدرب دائم جديد للمنتخب المحلي لكرة القدم، ان أنطونيو كونتي الذي يشرف حاليا على نادي تشلسي الانكليزي، هو "أفضل" خيار.

وقال كوستاكورتا في تصريحات لصحيفة "غازيتا ديللو سبورت" الايطالية، "لم أختر بعد، لكنني اعتقد ان كونتي هو أفضل من يمكنه" تولي المهمة.أضاف "بالتأكيد سأتحدث اليه في الأشهر المقبلة".
ويتولى لويجي دي بياجيو حاليا مهام تدريب المنتخب بشكل موقت، في أعقاب إقالة جانبييرو فنتورا من منصبه بعد الفشل في بلوغ نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، وذلك للمرة الأولى منذ 60 عاما.
وأدخل هذا الفشل المفاجىء كرة القدم الايطالية في أزمة حادة، شملت عدم التمكن في انتخاب خلف لكارلو تافيكيو الذي استقال من رئاسة الاتحاد المحلي.
وأدى ذلك الى وضع الاتحاد في إشراف اللجنة الأولمبية المحلية، وتعيين لجنة ثلاثية لإدارة شؤونه تتألف من روبرتو فابريتشيني كمفوض عام على الاتحاد، يعاونه الخبير القانوني أنجيلو كلاريتسيا والمدافع السابق كوستاكورتا الذي أوكلت اليه مهمة البحث عن مدرب جديد.
وسبق لكونتي (48 عاما) الذي قاد تشلسي الى لقب الدوري الانكليزي الممتاز الموسم الماضي، ان تولى تدريب ايطاليا بدءا من العام 2014 وحتى كأس أوروبا 2016، قبل الانتقال الى الاشراف على النادي اللندني.
وإضافة الى اسم كونتي، طرحت أسماء أخرى لتولي مهام الاشراف على المنتخب، تقدمها المدرب السابق لليستر سيتي الانكليزي كلاوديو رانييري، والمدرب السابق لبايرن ميونيخ الالماني كارلو أنشيلوتي.
واعتبر كوستاكورتا ان كونتي "سبق له ان اظهر علمه بما يجب ان يكون عليه مدرب المنتخب الوطني، بينما لم يقم الآخرون بذلك بعد".
أضاف "هذا لا يعني انني لن أكون مسرورا في حال قام بذلك (روبرتو) مانشيني أو أنشيلوتي، لكن (الأخير) يبدو انه نأى بنفسه عن ذلك"، في اشارة الى تقارير صحافية تحدثت عن عدم اهتمامه بتولي مهمة المنتخب.
وشدد كوستاكورتا على انه لن يستثني خلال عملية البحث، مدربي أندية محلية في الدوري، مثل جانبييرو غاسبيريني مدرب أتالانتا، وماركو جيامباولو مدرب سمبدوريا، مستبعدا أسماء أخرى مثل مدرب ميلان جينارو غاتوزو "لأن ذلك سيكون مبكرا"، في إشارة الى الخبرة التدريبية المتواضعة للاعب الدولي السابق، وتوليه مهامه في ميلان منذ فترة غير طويلة.
وأضاف في حديثه عن غاتوزو "أنا أكيد انه سيكون مدربا وطنيا خلال أعوام قليلة لانه يمتلك كل شيء: الشخصية، العزيمة.
أنا معجب به فعلا، الا ان اختياره الآن سيكون سيئا بالنسبة إليه".
وسيتولى دي بياجيو قيادة ايطاليا في مباراتين وديتين ضد الأرجنتين وانكلترا في نهاية آذار/مارس، ويتوقع ان يكون المنتخب بإدارة مدرب دائم عندما يخوض النسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية في أيلول/سبتمبر المقبل.

 

اقراء ايضا