23 دولة تشارك بفرقها في مهرجان أسباير الدولي للطائرات الورقية

عقدت مؤسسة أسباير زون يوم الثلاثاء مؤتمرًا صحفيًا للكشف عن تفاصيل النسخة الثانية من مهرجان أسباير الدولي للطائرات الورقية والمقرر تنظيمه من السادس إلى التاسع (6 – 9) مارس القادم في حديقة أسباير.
 
وشهد المؤتمر حضور كل من السيد محمد خليفة السويدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة أسباير زون؛ والسيدة خلود الهيل، رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان، والسيد عيسى الهتمي، مدير عام قنوات الكأس الرياضية، والسيد ناصر عبد الله الهاجري، مدير الاتصال والعلاقات العامة بمؤسسة أسباير زون، والسيدة فاطمة النعيمي، مدير إدارة الاتصال في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، وممثلين عن الرعاة الرسميين للمهرجان من كتارا، الخطوط الجوية القطرية وشركة Ooredoo، ومحلات السلام، وفيرجن ميجاستور.
 
وفي بداية المؤتمر رحب السيد ناصر عبد الله الهاجري، مدير الاتصال والعلاقات العامة بمؤسسة أسباير زون بممثلي وسائل الإعلام المحلية والدولية مؤكدًا على الدور المحوري لوسائل الإعلام في تسليط الضوء على المهرجان والذي من المقرر أن يشهد حضورًا جماهيريًا كثيفًا في ظل ما شهدته النسخة الأولى من إقبال كبير تخطى 40 ألف زائر في ظل توقعات بارتفاع هذا العدد في نسخة 2018.
 
بعد ذلك قام المنظمون بعرض فيديو قصير لاستعراض مقتطفات من النسخة السابقة للمهرجان والذي ترك أصداء إقليمية وعالمية واسعة النطاق فيما وصفه البعض بأنه أحد أكثر المهرجانات تنوعًا وضخامة مقارنة بالتي تستضيفها دول آسيا وأوروبا، كما تم تسليط الضوء خلال الفيديو على التجهيزات التي تمت حتى الآن استعدادًا للمهرجان في مارس القادم.
 
أسباير زون شريك أساسي وداعم رئيسي لكافة الأنشطة التي تحتضنها الدولة
 
وفي كلمته التي ألقاها للإعلان عن النسخة الثانية للمهرجان، قال السيد محمد خليفة السويدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة أسباير زون: "إن مهرجان العام الماضي قد حقق نجاحًا إقليميًا ودوليًا كبيرين الأمر الذي شجع اللجنة المنظمة على الاستمرار في تنظيمه بشكل سنوي بالتزامن مع الأجواء المتميزة لدولة قطر في هذا التوقيت من العام حيث تسعى مؤسسة أسباير زون لتقديم مزيج فريد بين الرياضة والثقافة والترفيه".
 
وأضاف: "إن تنظيم النسخة الثانية للمهرجان يأتي في ضوء صعود دولة قطر المتنامي كعاصمة للرياضة العالمية على اختلاف تخصصاتها وأنواعها، واحتضانها للعديد من الفعاليات الدولية، في الوقت الذي يبرز فيه دور مؤسسة أسباير زون كشريك أساسي وداعم رئيسي لكافة أنواع الأنشطة الرياضية والترفيهية التي تحتضنها الدولة والتي تعمل على تنشيط السياحة، واستضافة مثل هذه الفعاليات الدولية والتي تتحدث بلسان الإبداع والرياضة".
 
ارتفاع كبير في عدد الفرق الدولية المشاركة في النسخة الثانية من المهرجان
 
وفي السياق ذاته، قدمت السيدة خلود الهيل، رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان، عرضًا تقديميًا شاملًا استعرضت فيه كافة التفاصيل الخاصة بالنسخة الثانية من المهرجان والذي من المقرر أن يشهد مشاركة الفرق الممثلة لـ 23 دولة من حول العالم مقارنة بـ 13 دولة العام الماضي وهي: النمسا، وأستراليا، وكندا، والصين، وفرنسا، وألمانيا، والمجر، وإندونيسيا، وإيطاليا، واليابان، والمكسيك، ونيوزيلاندا، وهولندا، وباكستان، والفلبين، وأسبانيا، وسنغافورة، والسويد، وسويسرا، وتايلاند، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، بإجمالي 102 مشاركًا، لتسجل النسخة الثانية ارتفاعًا كبيرًا في عدد المحترفين المشاركين مقارنة بـ 40 مشارك في العام الماضي.
 
فئات المنافسة في المهرجان
 
وستكون فئات المنافسة في النسخة الثانية من المهرجان لهذا العام في ثلاث فئات: أكبر طائرة ورقية، وأفضل تصميم وابتكار، وأفضل علم لمنتخب وطني.
 
للمرة الأولى، فريق يمثل دولة قطر في المهرجان
 
وسيشهد المهرجان للمرة الأولى مشاركة فريق يمثل دولة قطر في مسابقات الفرق الدولية ويتألف الفريق من مجموعة من الشباب من المواطنين والمقيمين والذين شهدوا فترة من الإعداد خلال مجموعة من ورش العمل، في الوقت الذي تسعى فيه اللجنة المنظمة للمهرجان لإعداد الفريق عبر الاحتكاك الدولي لتمثيل دولة قطر في المحافل والمهرجانات العالمية في مختلف الدول.
 
ومن جهته قال السيد سعود المهندي، قائد فريق قطر للطائرات الورقية: " أود أن أتوجه بالشكر للجنة المنظمة للمهرجان وعلى رأسهم السيد محمد خليفة السويدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة أسباير زون والسيدة خلود الهيل رئيس اللجنة المنظمة على إتاحة الفرصة لأن يكون هناك فريق لتمثيل دولة قطر في تلك الرياضة الحديثة، ويمتاز فريقنا بتنوع أعضائه ما بين المواطنين والمقيمين وحرصنا على أن يتمتع الأعضاء بمزيج من المهارات بما يسمح بالاندماج مع الفرق الدولية ونقل ثقافتنا وفكرنا للدول الأخرى".
 
فترتان صباحية ومسائية وفعاليات ترفيهية
 
وأوضحت الهيل أن جدول المهرجان المتواصل على مدار أربعة أيام سينقسم إلى فترتين صباحية ومسائية، حيث ستخصص الفترة الأولى من التاسعة صباحًا وحتى الثانية عشرة ظهرًا لورش العمل الخاصة بالمدارس، وتفتح الفترة الثانية أبوابها للجماهير من الثالثة عصرًا وحتى الحادية عشرة مساء وتشمل العديد من الفعاليات الترفيهية المصاحبة علاوة على ما يزيد عن 28 منفذًا لبيع مختلف الأطعمة والمشروبات.
 
ارتفاع الجوائز المخصصة للمدارس مقارنة بالعام الماضي
 
وتشجيعًا من اللجنة المنظمة على دمج الفن والرياضة وخاصة فئة طلاب المدارس والأطفال بما يترك إرثًا لهذا النوع من الرياضات الترفيهية، كشفت الهيل عن أن اللجنة المنظمة قد قررت زيادة الجوائز المخصصة لمسابقة المدارس هذا العام للمراكز الثلاثة الأولى بواقع 50 ألف ريال قطري، و30 ألف ريال قطري، 20 ألف ريال قطري على الترتيب، في الوقت الذي بلغ فيه عدد المدارس المسجلة للمشاركة في المسابقة 15 مدرسة مستقلة وخاصة حتى تاريخ المؤتمر.
 
مسابقة في التصوير الفوتوغرافي
 
ومن المقرر أن تشهد النسخة الثانية للمهرجان ولأول مرة مسابقة في التصوير الفوتوغرافي بتحكيم من الجمعية القطرية للتصوير الضوئي، حيث خصصت اللجنة المنظمة جوائز لأفضل خمسة صور يتم مشاركتها عبر هاشتاج #aspirekitefest على الانستغرام، وسيحصل الفائزون بالمراكز الأولى على الجوائز التالية على الترتيب 20 ألف ريال للمركز الأول، تذكرة طيران رجال أعمال لأي وجهة مختارة للمركز الثاني، وتذكرتين سياحيتين لأي وجهة مختارة لصاحب المركز الثالث، وكاميرا من طراز نيكون ودورة في التصوير للمركز الرابع، وكاميرا من الطراز ذاته للمركز الخامس.
 
مسابقة أفضل لوحة للأطفال
 
وتشجيعًا للنشء على المشاركة والترويج لثقافة تلك الرياضة الترفيهية بين الأجيال القادمة، ستعقد اللجنة المنظمة للمهرجان مسابقة في تصميم أفضل لوحة من إبداعات الأطفال من سن 5 إلى 13 عامًا، وسيحصل الفائزون بالمراكز الخمسة الأولى على جوائز قيمة من فيرجن ميجاستور.

اقراء ايضا