اتهام حكم فرنسي بالتواطىء مع سلوكات عنصرية ضد بالوتيلي

حفظت النيابة العامة الفرنسية، اليوم الجمعة، شكوى مقدمة من المجلس الممثل للجمعيات السوداء في فرنسا بسبب توجيه إهانات عنصرية ضد المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي، مهاجم نادي نيس، في مباراة فريقه ضد ديجون في 10 فبراير/شباط الماضي.
 
وقال المجلس أن حكم المباراة، نيكولاس راينفيل، لم يفعل شيئًا لإيقاف صيحات الجماهير العنصرية ضد اللاعب، ولذلك اعتبرت أن ما فعله يعد "تواطئًا" فيما حدث.
 
وصرحت نيابة ديجون أنه لم يكن هناك أي تعد من جانب حكم المباراة، حسبما أفادت صحيفة (ليكيب).
 
وفتح دوري كرة القدم للمحترفين في فرنسا في 12 فبراير/شباط الماضي تحقيقًا لمعرفة ما إذا كان بالوتيلي تلقى سبابًا عنصرية في ذلك اللقاء، الذي انتهى بهزيمة نيس بنتيجة (3-2)، وسوف تعلن نتائجه في 15 مارس/آذار المقبل.

اقراء ايضا