قطر تستضيف أول بطولة عالم للنخبة لفرق السنوكر

أعلن الاتحاد القطري للبليارد والسنوكر استضافة الدوحة لأول بطولة عالم للنخبة على مستوى منتخبات السنوكر خلال الفترة من 27 فبراير الجاري وحتى 2 مارس المقبل، وبمشاركة أفضل 24 منتخبا على مستوى القارات، وهي الفكرة التي تبناها الاتحاد القطري ووافق عليها الاتحاد الدولي للسنوكر برئاسة مبارك الخيارين.

وقال الاتحاد، في بيان له اليوم ، إن المنتخبات المشاركة في البطولة هي باكستان بفريقين لكونها فائزة بالمركزين الأول والثاني في بطولة العالم الأخيرة، إيرلندا بفريقين لأنها بطلة أوروبا، ويلز بفريقين لوصولها إلى المربع الذهبي في بطولتي العالم وأوروبا، الهند بفريقين بصفتها بطلة آسيا، هونج كونج بفريقين بصفتها تضم اللاعبين المصنفين الأوائل حاليا في السنوكر على مستوي آسيا، مصر، جنوب إفريقيا، العراق، بولندا، ايسلندا، روسيا، استراليا، ايلاند أوف مان، الصين، ماليزيا، نيوزيلندا، وكندا، يجانب منتخب قطر الذي يشارك بفريقين بصفته البلد المنظم. وأضاف أن الفريق الفائز باللقب سيحصل على 15 ألف دولار، والوصيف سيحصل على سبعة آلاف دولار، بينما يحصل الفريق الخاسر في الدور نصف النهائي على ثلاثة آلاف وخمسمائة دولار، وينال الفريق الذي يخرج من الدور ربع النهائي على ألفين وخمسمائة دولار، ويحصل الفريق الذي يخرج من الدور ثمن النهائي على ألف وخمسمائة دولار ، وينال الفريق الذي يخرج من دور المجموعات على ألف دولار، الأمر الذي يعني تخصيص مبالغ مالية لكل الفرق المشاركة لأول مرة في بطولة تقام تحت مظلة الاتحاد الدولي للسنوكر.
وكشف الاتحاد عن اختيار يعقوب فخرو عضو مجلس إدارة الاتحاد مديرا للبطولة، وسلطان السويدي عضو مجلس الإدارة، نائبا لمدير البطولة، ومريم المالكي رئيسا للجنة الادارية والعلاقات العامة، ومشلش الخيارين وحسن صنك لرئاسة لجنة الحكام، وإيهاب أنور رئيسا للجنة الفنية، وشعيب خان رئيسا للجنة النتائج.
وحدد الاتحاد بصفة نهائية أسماء اللاعبين الذين سيمثلون المنتخب في منافسات البطولة، حيث يشارك بفريقين يضم الأول كلا من أحمد سيف وبشار حسين، فيما يضم الفريق الثاني كلا من محسن بوكشيشة ومهنا العبيدلي.
ومن المقرر أن يتم تقسيم المنتخبات الأربعة والعشرين المشاركة في البطولة إلى ثماني مجموعات، حيث تضم كل مجموعة ثلاثة فرق مع عدم السماح بوجود فريقين من بلد واحد في مجموعة واحدة، على أن تقام المرحلة الأولى من المنافسات بنظام دوري المجموعات من دور واحد بحيث يصعد الأول والثاني من كل مجموعة إلى دور الستة عشر، ومن هذه المرحلة يتم تطبيق نظام خروج المغلوب مباشرة.
وقررت اللجنة المنظمة للبطولة إجراء قرعة المجموعات بعد وصول المنتخبات المشاركة بالكامل إلى الدوحة، حيث ستتم مراسم القرعة في حضور الجميع بصورة عشوائية وبدون توجيه باستثناء إبعاد المنتخبات من نفس البلد عن بعضها البعض في مرحلة دور المجموعات.
وأكد السيد مبارك الخيارين رئيس الاتحاد الدولي للسنوكر أن البطولة ستضم نخبة منتخبات العالم الأقوى والأفضل في كل قارة، فضلا عن الأربعة الأوائل أيضا على مستوى بطولة العالم، لافتا إلى أن البطولة استحدثها الاتحاد الدولي بناء على فكرة من الاتحاد القطري، وسيتم التناوب على تنظيمها بين الدول ابتداء من الموسم القادم.
وشدد الخيارين على أن الاتحاد الدولي يواجه تحديا كبيرا في توفير مكافآت وجوائز هذه البطولة التي من المؤكد أنها ستجذب أبرز اللاعبين على مستوى العالم، لافتا إلى أن إجمالي الجوائز المخصصة للبطولة يصل إلى 60 ألف دولار.
بدوره، أشاد السيد محمد سالم النعيمي رئيس الاتحاد الآسيوي للسنوكر وأمين السر العام للاتحاد القطري للعبة، بإيجابية الاتحاد الدولي وموافقته على تنظيم هذه البطولة لاسيما أنها ستحقق العديد من الأهداف المهمة وأبرزها نشر اللعبة واكتساب قاعدة جماهيرية جديدة من بين مختلف قارات العالم، وكذلك التأكيد على أن كل أقطاب القارات تتنافس في بطولة واحدة .
وأكد النعيمي أن الاتحاد القطري يسعى دائما إلى منح الاتحاد الدولي مزيد من الإيجابية والقوة خاصة أن العالم كله ينظر إلى قطر بصفتها تترأس الاتحاد الدولي حاليا، لافتا إلى أهمية أن يكون هناك نشاط إيجابي واضح ولمسة قطرية في تطوير اللعبة على مستوى العالم. 

 

اقراء ايضا