الاتحاد الإنجليزي يفتح تحقيقات مع ويستهام

 فتح الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أمس الثلاثاء تحقيقات مع نادي ويستهام على خلفية عدم التزام الأخير بلوائح مكافحة المنشطات.
 
ووجهت إلى ويستهام، الذي يحتل المركز الـ 12 في ترتيب أندية الدوري الإنجليزي هذا الموسم، تهمة تعمد عدم الكشف عن أماكن تواجد لاعبيه الصحيحة خلال ثلاث مناسبات طوال عام كامل.
 
وأشار الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم في بيان له إلى أن ويستهام سيكون لديه مهلة حتى 27 شباط/فبراير الجاري من أجل تقديم دفوعه أمام السلطات المعنية.
 
وكما هو الحال في رياضات أخرى، تنص لوائح الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم على أنه يجب على الأندية أن تبلغ عن أماكن مراكزها التدريبية وأيضا عن عناوين سكن لاعبيها حتى يمكن إخضاعهم لاختبارات الكشف على المنشطات بشكل عشوائي ومفاجئ.
 
وعوقبت في العام الماضي بعض الأندية الإنجليزية، مثل مانشستر سيتي وبورنموث، بغرامات مالية، بسبب عدم احترامها للمعايير المذكورة، التي أقرت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بقانونيتها مؤخرا.
 
 

اقراء ايضا