قمة الرجاء و الوداد المؤجلة تشد الأنظار

تتجه أنظار عشاق كرة القدم المغربية إلى القمة التقليدية للعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء التي ستجمع بعد ظهر غد السبت الغريمين الجارين الوداد والرجاء في قمة مؤجلة من الجولة العاشرة من دوري المحترفين المغربي لكرة القدم.

وتأجلت هذه المباراة بسبب التزام أبرز لاعبي الفريقين باستعدادات منتخب المغرب للاعبين المحليين الذي توج مطلع الشهر الجاري بلقب النسخة الخامسة لبطولة إفريقيا للاعبين المحليين بعد الفوز في المباراة النهائية 4-صفر على منتخب نيجيريا حيث أن التشكيل الأساسي لمنتخب المغرب ضم تسعة لاعبين من الرجاء والوداد.

وستشهد القمة البيضاوية رقم 123 والتي ستقام بملعب محمد الخامس وسط الدار البيضاء عدة متغيرات في ظل تعاقد الوداد مع المدرب التونسي فوزي البنزرتي خلفا للحسين عموتة الذي قاد الفريق لنيل لقب دوري أبطال إفريقيا ولقب الدوري المحلي.

وغادر الوداد نجمه أشرف بنشرقي المنتقل حديثا للهلال السعودي حيث أحرز له مساء أمس هدف التعادل 2-2 في قمة الرياض أمام نادي النصر الذي سجل هدفه الثاني مغربي خر هو محمد فوزير. والتحق لاعب وسط الوداد عبد العظيم خضروف بالغريم الرجاء البيضاوي بينما ضم الوداد كلا من الأرجنتيني جابرييل أليخاندرو كينتانا وعبد الحميد الكوثري وكريم يت فانا والغاني دانييل أدجي.

وفي المقابل غادر الرجاء قلب الدفاع جواد ياميق الذي التحق بفريق جنوة الإيطالي مقابل استقدام الدولي المغربي السابق منير عبادي بجانب خضروف. وبهذا أصبح إمكان فريقي الوداد والرجاء أن يستفيدا من قدرات ومهارات لاعبيهم الجدد.

وقال الاسباني خوان كارلوس جاريدو مدرب الرجاء عن المباراة "دائما تكتسي هذه المباراة بطابع خاص بالنسبة للاعبين والمدرب والأنصار خاصة أن الملعب سيكون مليئا بالجماهير في أجواء احتفالية ولها أيضا أهمية كبيرة بغض النظر عن ترتيب الفريقين".

وأضاف "لقد استفدنا من فترة توقف البطولة بإعداد الفريق بأفضل شكل رغم أن أبرز اللاعبين كانوا ملتزمين مع المنتخب المحلي الذي أهنئه على لقب البطولة القارية خاصة أن أداء لاعبينا كان جيدا وهذه المباراة تأتي في فترة ذهاب ومجيء بعض اللاعبين وهنا أتمنى حظا موفقا لجواد ياميق بإيطاليا ونحن سعداء أيضا بالوافدين الجدد خضروف وعبادي".

وتابع "نحن على أتم الاستعداد للشطر الثاني من البطولة برغبة قوية للفوز في كل مباراة انطلاقا من مباراة يوم السبت أمام الوداد حيث سيسمح لنا ذلك بالاقتراب أكثر من المقدمة". وفي المقابل قال فوزي البنزرتي الذي سبق له أن درب الرجاء وبلغ معه نهائي كأس العالم للأندية "رحبت بعرض تدريب الوداد البيضاوي وأنا لدي تجربة مماثلة في تونس حيث دربت الإفريقي والترجي وهما فريقان يتنافسان دائما من أجل اللقب ويتوفران على قاعدة جماهيرية واسعة شأنهما شأن الرجاء والوداد".

وأضاف "نتمنى أن تشهد المباراة أداء فنيا جيدا من الفريقين ومن عادتي أن ألعب من أجل الفوز". ويملك الرجاء امتيازا معنويا في تاريخ مواجهات الفريقين حيث حقق الفريق الأخضر والأبيض 36 انتصارا مقابل 28 فوزا للوداد بينما تعادلا 58 مرة. ويتفوق الرجاء في عدد الأهداف بواقع 103 أهداف مقابل 95 هدفا للوداد. ويحتل الرجاء المركز الثالث برصيد 25 نقطة متأخرا بأربع نقاط عن حسنية أغادير المتصدر بينما يحتل الوداد المركز 12 برصيد 16 نقطة.

وتأجلت مباراتا الرجاء أمام أولمبيك خريبكة والوداد أمام الفتح الرباطي ضمن الجولة 16 من الدوري المحلي إلى الأربعاء القادم شأنها شأن مباراتي الدفاع الحسني الجديدي ونهضة بركان الملتزمين بمباريات افريقية.

ومن جهة أخرى سيسعى حسنية أغادير لتعزيز موقعه في الصدارة عندما يستضيف غدا السبت فريق شباب الريف الحسيمي تحت قيادة مدربه الجزائري ناصر سنجاق. وتقام يوم الأحد ثلاث مباريات حيث يواجه الجيش الملكي مضيفه سريع واد زم ويلعب أولمبيك أسفي مع المغرب التطواني ثم الكوكب المراكشي مع الراسينج البيضاوي.

اقراء ايضا