بطولة الكأس الدولية: بنفيكا ثالثا بعد فوزه على الترجي بثلاثية

فاز فريق بنفيكا البرتغالي على الترجي التونسي بثلاثة أهداف نظيفة في اليوم الأخير من بطولة الكأس الدولية لكرة القدم والتي تجري على ملاعب أسباير، ليحتل بنفيكا المركز الثالث في البطولة، فيما حلّ الترجي، في المرتبة الرابعة.   

لم يرتق الشوط الأول إلى المستوى المطلوب، وانحصر الصراع إلى حد كبير وسط الملعب، وبالرغم من أن البرتغاليين كانوا الأكثر استحواذاً على الكرة، إلا أن فرص الترجي كانت الأخطر، وجاءت الفرصة الأولى في الدقيقة 10، عندما راوغ جابري الدفاع ومرر كرة ذكية إلى نجم الهجوم التونسي بيريما، لكن الأخير سددها ضعيفة بين يدي الحارس، ورد بنفيكا في الدقيقة 18، عندما سدد دي أوليفييرا، لكن الحارس حلمي نصيبي كان بالمرصاد.
   وازدادت المباراة إثارة في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، وسدد دا سيلفا كرة قوية في الدقيقة 44 من على خط منطقة الجزاء، إلا أن كرته جاءت عالية، وفي الدقيقة 45، وإثر دربكة داخل منطقة الجزاء التونسية، ارتدت الكرة إلى الكابتن كوريا الذي سددها قوية وصدها نصيبي بصعوبة، وفي الدقيقة 45+2، أهدر التونسيون أخطر فرص الشوط الأول، عندما رفع خليل ميليتي الكرة عالية، فطار لها جلالي شبه المنفرد وسددها برأسه قوية قرب القائم.
   وتحسن أداء الفريقين في الشوط الثاني، وخاصة بنفيكا، حيث تبادل لاعبوه في الدقيقة 57 سلسلة تمريرات قصيرة رائعة في منطقة جزاء الترجي، أنهاها كامارا بتسديدة رائعة هزت شباك التونسيين.
   ورد محمد عزيز يعقوبي في الدقيقة 63 وسدد قرب القائم البرتغالي، وفي الدقيقة 68، مرر الظهير فيريرا كرة عرضية ماكرة إلى كامارا المنفرد، لكن الأخير أهدرها برعونة ، كما مرر  جوكو في الدقيقة 77 كرة رائعة داخل منطقة الجزاء إلى اللاعب الموهوب جايير تافاريز فسددها قوية ارتطمت بقدم أحد المدافعين التونسيين ودخلت الشباك، لتصبح النتيجة هدفين لصفر لبنفيكا.
  وتابع البرتغاليون تألقهم في الدقائق الأخيرة، حيث مرر جوكو الكرة إلى تافاريس، والذي  عكسها إلى الثعلب راموس الذي أسكنها الشباك، مسجلاً الهدف الثالث لبنفيكا، وهدفه الشخصي السادس في البطولة، وفي الدقيقة 90+1، مرر كامارا كرة بينية إلى تياغو ماريا الذي سددها صاروخية صدها نصيبي بصعوبة، حيث صفّر الحكم بعدها معلناً انتهاء المباراة بفوز بنفيكا على الترجي بثلاثة أهداف نظيفة.
 

اقراء ايضا