باريس سان جيرمان يواجه كاشيوا ريسول في ختام بطولة الكأس الدولية

تختتم مساء غد /الأربعاء/ منافسات النسخة السابعة من بطولة الكأس الدولية تحت 17 سنة لكرة القدم والتي تستضيفها ملاعب أكاديمية أسباير الخارجية بمشاركة 12 فريقا.

وتجمع المباراة النهائية للبطولة فريق باريس سان جيرمان الفرنسي مع كاشيوا ريسول الياباني في صراع أوروبي آسيوي على التتويج باللقب.    فيما تسبق اللقاء الختامي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بين الترجي التونسي وبنفيكا البرتغالي عند الساعة الثالثة والنصف عصرا، في لقاء الجريحين بعد خسارة كليهما في نصف النهائي.. الترجي من باريس سان جيرمان، وبنفيكا من كاشيوا ريسول الياباني.
وستكون المباراة النهائية خارج التوقعات بالنظر لكلا الفريقين اللذين أثبتا كفاءة كبيرة وجدارة بالتأهل للنهائي، ورغم امتلاك باريس سان جيرمان عنصر الخبرة، إلا أن كاشيوا ربما يحقق المفاجأة مثلما فعل أمام بنفيكا وقبله ريال مدريد.
والطريف أن الفريقين التقيا في مرحلة المجموعات وكان التعادل الإيجابي 1/1 هو سيد الموقف، وهذا دليل واضح على قوتهما.
وعلى صعيد مشوار الفريقين فقد تأهل كاشيوا كوصيف المجموعة الثالثة خلف باريس سان جيرمان بفوزه على توتنهام الانجليزي 3/ 2 والتعادل 1/1 مع الباريسي، ثم واجه ريال مدريد في ربع النهائي وفاز عليه 3/ 2، ثم تخطى بنفيكا في نصف النهائي 5/ 4 بركلات الترجيح بعد التعادل 3/3 في الوقت الأصلي والإضافي.
أما باريس سان جيرمان ففاز على توتنهام 4/ 2 وتعادل مع كاشيوا، ثم فاز في ربع النهائي على أسباير الدولي 4 /2، وتخطى الترجي بنفس النتيجة في نصف النهائي ليتأهل إلى المباراة النهائية بجدارة، ويبقى الفوز الأهم غدا على كاشيوا القوي لحصد اللقب ومعانقة الكأس.
ومن ناحية أخرى أنهى فريق إي سي ميلان الإيطالي البطولة بالحصول على المركز السابع بعد فوزه على أكاديمية أسباير بركلات الترجيح 5-4، وذلك بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1-1.   

اقراء ايضا