ريال مدريد يودع كأس إسبانيا بخسارة موجعة أمام ليجانيس

واصل ريال مدريد تصدير الإحباط لجماهيره ودفع ثمن تهاونه بضيفه فريق ليجانيس غاليا، ليخسر أمامه 1 / 2 في إياب دور الثمانية لبطولة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم، ويودع البطولة رسميا في مفاجأة من العيار الثقيل.

دخل الريال المباراة بدون عدد كبير من عناصره الأساسية في مقدمتهم النجمان البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي جاريث بيل والألماني توني كروس، وذلك عقب فوز الفريق الملكي 1 / صفر في مباراة الذهاب التي جرت على ملعب ليجانيس الأسبوع الماضي، ليخسر بغرابة شديدة أمام منافسه المتواضع على ملعبه وأمام جماهيره، ويخسر أول ألقابه هذا الموسم.

حجز ليجانيس بطاقة التأهل إلى المربع الذهبي بعدما تفوق في عدد الأهداف المسجلة خارج الأرض التي يتم الاحتكام إليها في حالة تعادل الفريقين في مجموع مباراتي الذهاب والعودة وفقا للائحة المسابقة. انتهى الشوط الأول بتقدم ليجانيس بهدف حمل توقيع خافيير إراسو في الدقيقة 32 . وفي الشوط الثاني، أدرك المهاجم الفرنسي كريم بنزيمه التعادل للريال في الدقيقة 47 .

لم يهنأ الفريق الأبيض بالتعادل طويلا، بعدما أحرز جابرييل آبيلت الهدف الثاني لليجانيس في الدقيقة 56 .

تأتي تلك الخسارة الموجعة، لتعمق من جراح الريال، الذي انعدمت حظوظه عمليا في الاحتفاظ بلقب الدوري الإسباني، الذي أحرزه في الموسم الماضي، في ظل ابتعاده بفارق 19 نقطة كاملة خلف غريمه التقليدي برشلونة (المتصدر)، رغم امتلاك الفريق الملكي مباراة مؤجلة مع ليجانيس. 

اقراء ايضا