شنايدر نجم الغرافة : استعدادات قطر لمونديال 2022 تتم باحترافية

أعرب الهولندي ويسلي شنايدر لاعب فريق الكرة بنادي الغرافة القطري، عن سعادته بتواجده في العاصمة القطرية الدوحة.. مبديا إعجابه بمنشآت أكاديمية اسباير ومستشفى اسبيتار وبالاستعدادات التي تقوم بها قطر لاستضافة مونديال 2022.

وقال شنايدر في تصريح صحفي اليوم لموقع نادي الغرافة : "ما لمسته في أكاديمية أسباير ومستشفى اسبيتار أثناء إجراء الكشف الطبي وما أراه بعيني أثناء قيادة سيارتي بالدوحة أرى أن الأمور تتم بصورة احترافية عالية وسوف يرى الجميع بأعينهم ما يحدث عندما يأتون لقطر وسوف يستمتعون بكل الاستعدادات التي تقوم بها قطر لمونديال 2022". وعن انطباعاته الفنية بعد أول مباراة له مع الغرافة أمام الأهلي في الجولة الثانية عشرة للدوري القطري لكرة القدم، قال شنايدر: "بدأنا المباراة بصورة جيدة وسيطرنا على اللقاء وإذا كنا وفقنا في التسجيل في ربع الساعة الأولى كان بإمكاننا أن نحقق الفوز بنتيجة عريضة".
وأضاف: "لكننا صعبنا المباراة على أنفسنا بعدما سجل الأهلي هدفه، ولكنني كنت على ثقة من أننا سنفوز لأن الأداء الجماعي كان جيدا".
وحول ما يمكن أن يقدمه للغرافة باعتباره ممن تأسسوا في أياكس أمستردام الذي يعد من أفضل الأندية على مستوى العالم في تكوين اللاعبين الصغار قال شنايدر إن أهم شيء هو عقلية اللاعب وإذا كانت لديك عقلية صحيحة فإنك تكون على الطريق الصحيح.. مشيرا إلى أنه عندما كان في أكاديمية أياكس كان هناك الكثير من اللاعبين أصحاب المهارات العالية ولكن العقلية لم تكن صحيحة لذلك لم يحققوا أي نجاحات ونصيحتي لكل اللاعبين الصغار هي التركيز على كرة القدم بنسبة 100% وهذا هو السبيل الأمثل لأن يكونوا لاعبين محترفين في أندية كبيرة لأن المهارة وحدها ليست كافية. وعن وجهة نظره وتقييمه للكرة الإسبانية والإيطالية من خلال لعبه لريال مدريد وانتر ميلانو يقول شنايدر "في إسبانيا يتم تنشئة اللاعبين على الاهتمام الزائد بالمهارة ولذلك تجد كل الفرق الإسبانية لديها لاعبون موهوبون يتمتعون بمهارة فردية عالية وتجدهم يحبون إظهار تلك المهارات، بينما في إيطاليا يغلب عليهم الطابع التكتيكي ويتم تربية اللاعبين على أهمية الفوز بالنقاط الثلاث، حيث يركزون على الحفاظ على التعادل ثم يسجلون  هدفا ويحافظون على النتيجة والفوز باللقاء، أما في إسبانيا يتم تربية اللاعبين على طريقة لعب كرة قدم جميلة وهذا هو الفارق بين المدرستين".
وأضاف شنايدر أنه يدين بالفضل للمدرب رونالد كومان في تألقه في تنفيذ الضربات الثابتة عندما كنت لاعبا في أياكس، وكان يتدرب في المنتخب الهولندي على تلك المهارة أيضا.
وعن الحارس الذي لم يوفق في التسجيل في مرماه رغم الأهداف العديدة التي سجلها بالدوريات الأوروبية المختلفة، قال شنايدر: "لقد سجلت في مرمى جيانلويجي بوفون ومانويل نوير والكثير من الحراس باستثناء إيكر كاسياس".
وعن أفضل اللاعبين الذين شعر بالراحة بجوارهم قال: "بالتأكيد جوتي (خوسيه ماريا غوتيريز هرنانديز) في ريال مدريد حيث كنت أشعر معه بتوافق وتناغم كبير بيننا".
وفي ختام حديثه قال ويسلي شنايدر لاعب الغرافة: "أما اللاعب الذي كنت أتمنى اللعب بجواره فهو ليونيل ميسي.. فكل لاعب يتمنى أن يلعب بجوار ميسي لا سيما وأنني لعبت من قبل مع كريستيانو رونالدو".
الجدير بالذكر أن نادي الغرافة القطري تعاقد مؤخرا مع اللاعب الهولندي ويسلي شنايدر لمدة موسم ونصف لتدعيم صفوف الفريق.

 

اقراء ايضا