الغرافة يتوج بطلا لكأس QSL بفوزه على الريان في النهائي

توج فريق الغرافة بلقب بطولة كأس QSL لكرة القدم، بعد فوزه على الريان بنتيجة (3 / 2) في المباراة النهائية للبطولة التي جمعتهما اليوم على استاد سحيم بن حمد بنادي قطر.

سجل أهداف المباراة لويس انطونيو خمينيز في الدقيقة 3، وعمرو عبدالفتاح سراج في الدقيقة 36، وأحمد علاء في الدقيقة 64 للغرافة، وسجل للريان عبد الرزاق حمدالله في الدقيقة 11، ومحمد كسولا في الدقيقة 70.

    وجاء تأهل الغرافة للمباراة النهائية عقب تصدر المجموعة الأولى من البطولة برصيد 13 نقطة بالفوز في 4 مباريات والتعادل في مباراة واحدة.. واستهل الغرافة مبارياته في البطولة بالفوز على الخور بنتيجة (2 /1) وعلى الدحيل بهدف مقابل لا شيء وعلى قطر بنتيجة (2 /1) ، ثم تعادل مع الخريطيات بالجولة الرابعة بهدف لمثله قبل أن يختتم مباريات الدور التمهيدي بالفوز على السيلية برباعية نظيفة، ثم فاز على أم صلال بالدور قبل النهائي بهدف مقابل لا شيء.
   في حين تأهل الريان أيضا بعد تصدره للمجموعة الثانية برصيد 13 نقطة.. واستهل الريان مبارياته بالفوز على الاهلي بهدفين مقابل لا شيء ثم على السد بخمسة أهداف لهدف وعلى المرخية بخمسة أهداف لهدفين، ثم فاز على أم صلال بهدف مقابل لا شيء وتعادل مع العربي سلبا قبل أن يتأهل للنهائي بفوزه على الخريطيات بهدفين نظيفين بالدور قبل النهائي.
  يذكر أن بطولة كأس QSL لكرة القدم، شهدت مشاركة فرق دوري نجوم QNB، وتم تقسيمها إلى مجموعتين، حيث ضمت الأولى فرق الدحيل، قطر، الغرافة، الخريطيات، السيلية، والخور.. فيما ضمت الثانية فرق السد، الريان، أم صلال، العربي، الأهلي، والمرخية.
   وتلعب البطولة بنظام الدوري من دور واحد لكل من المجموعتين، ويصعد الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور نصف النهائي، حيث يلعب أول المجموعة الأولى مع ثاني المجموعة الثانية، وأول المجموعة الثانية مع ثاني المجموعة الأولى، والفائزان يعبران للمباراة النهائية.

 جاءت مباراة الريان والغرافة قوية ومثيرة، واتسمت بالندية والاثارة وقدم الفريقان جملا كروية وفنيات رائعة، وسيطرا على مجريات اللقاء، حيث تمكن الغرافة من افتتاح النتيجة في وقت مبكر لكن سرعان ما تدارك الريان الموقف وعادل النتيجة.. وتواصل الضغط من الجانبين واستطاع الغرافة أن يضيف الهدف الثاني وينهي الشوط الأول متقدما بهدفين لهدف.
    شهدت انطلاقة المباراة ضغطا من نادي الغرافة الذي بادر لاعبوه بالهجوم وتمكن لويس انطونيو خمينيز من افتتاح النتيجة في وقت وجيز وتحديدا في الدقيقة الثالثة بعد تلقيه كرة عرضية ذكية من أحمد علاء سددها بقوة في شباك سعود الخاطر حارس مرمى الريان ليهدي التقدم لفريقه.
   وحاول الريان الرد بسرعة على الهدف وتحقيق التعادل حيث تمكن لاعبه عبدالرزاق حمدالله من معانقة الشباك وتسجيل هدف في الدقيقة الرابعة تم إلغاؤه من طرف حكم المباراة بداعي التسلل.
   وتواصلت المحاولات الهجومية من الجانبين، حيث أهدر الغرافة العديد من المحاولات أمام مرمى الريان بعد أن افتقدت تسديدات لاعبيه للدقة والتركيز، في المقابل استغل الريان فرصة خطيرة أتيحت له أمام مرمى الغرافة في الدقيقة 11 تمكن على إثرها لاعبه عبدالرزاق حمدالله من تعديل النتيجة بعد تلقيه كرة عرضية من ردريجو تباتا اسكنها شباك قاسم برهان حارس مرمى الغرافة.
   وانحصر اللعب لفترة زمنية قصيرة في وسط الميدان وقلت المحاولات من الجانبين، وكانت أبرزها تسديدة أحمد علاء لاعب الغرافة القوية والتي افتقدت للدقة والتركيز لتمر بجانب مرمى الريان، الى أن جاءت الدقيقة 36 حيث تمكن فريق الغرافة من إضافة الهدف الثاني بواسطة لاعبه عمرو عبدالفتاح سراج بعد كرة عرضية من زميله بالفريق أحمد علاء سددها قوية غالطت حارس مرمى الريان سعود الخاطر ليعلن عن تقدم فريقه.
   في المقابل حاول الريان العودة في المباراة وتعديل النتيجة من جديد، لكن قاسم برهان حارس مرمى الغرافة تصدى لأغلب محاولات الريان .. وفي الدقيقة 43 أهدر عبدالرزاق حمدالله فرصة التعديل للريان بعد تسديدة قوية مرت بجوار مرمى الغرافة.
   وتواصلت محاولات الريان بحثا عن انهاء زمن الشوط الأول بنتيجة التعادل، وفشل لاعبه ردريجو تباتا في ذلك بعد أن أهدر فرصة هدف محقق من تسديدة قوية اعتلت مرمى الغرافة بقليل في الدقيقة الأخيرة للشوط الأول الذي انتهى بتقدم الغرافة على الريان بهدفين لهدف.
   وشهد الشوط الثاني ندية وإثارة بين الفريقين وحاول كلاهما إضافة المزيد من الأهداف، حيث تمكن الغرافة من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 64 عن طريق لاعبه أحمد علاء الذي قاد هجمة مركزة وسدد كرة قوية اصطدمت بلاعب الريان محمد كسولا وسكنت شباك سعود الخاطر حارس مرمى الريان ليهدي التقدم للغرافة بثلاثة أهداف لهدف، وهو الأمر الذي أثار الريان ليعيد ترتيب أوراقه ويمنحه شحنة معنوية للعودة في النتيجة، حيث استطاع لاعبه محمد كسولا تسجيل الهدف الثاني بعد تسديدة قوية اصطدمت بالقائم وارتدت الى رأس حارس الغرافة قاسم برهان ثم دخلت الشباك في الدقيقة 70 ليقلص الريان الفارق.
   وقبل نهاية المباراة بـ 10 دقائق حصل الريان على ركلة جزاء فشل ردريجو تباتا في تنفيذها، بعد أن تصدى لها قاسم برهان حارس مرمى الغرافة، ليحرم تباتا فريقه من تعديل النتيجة والعودة في المباراة.
   ورغم المحاولات المتكررة من الجانبين وإضافة حكم اللقاء لـ5 دقائق وقتا بديلا للضائع، انتهت المباراة بفوز الغرافة على الريان بثلاثة أهدف لهدفين، ليتوج الغرافة بطلا لكأس QSL لكرة القدم بعد مباراة قوية ومثيرة من الجانبين. 

اقراء ايضا