مواجهة قوية بين تشيلي والبرتغال في كأس القارات

سيستعيد خوان أنطونيو بيتزي، مدرب تشيلي، ذكريات قديمة عندما يلتقي فريقه بطل كأس كوبا أمريكا في آخر نسختين، مع البرتغال في مواجهة قوية، في قبل نهائي كأس القارات لكرة القدم، غدا الأربعاء.
 
ويملك بيتزي، الذي لعب تحت قيادة مدرب البرتغال الحالي فرناندو سانتوس، في فريق بورتو عام 2000، تشكيلة متكاملة من 23 لاعبا قبل المواجهة في كازان.
 
وفي المقابل تعاني تشكيلة البرتغال بطلة أوروبا من غياب بعض اللاعبين للإصابة أو للإيقاف.
 
وقال بيتزي في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، في كازان "نعرف أن اللقاء سيكون صعبا، وأنا متأكد من أنه سيكون صعبا على البرتغال أيضا".
 
وأضاف "من دواعي التميز والشعور بالرضا أن نلعب بصفوف مكتملة... دعونا نأمل أن يلعب المنافس بنفس مستواه".
 
وقال سانتوس إنه سيتخذ قرارا في يوم المباراة بشأن مشاركة لاعب الوسط برناردو سيلفا، الذي عانى من إصابة بالكاحل في الفوز 4-صفر على نيوزيلندا في آخر مباراة بدور المجموعات.
 
وسيغيب بيبي قلب دفاع البرتغال لحصوله على إنذارين في البطولة.
 
وقال سانتوس للصحفيين "تملك تشيلي لاعبين متميزين ومتحركين، إضافة لروح قتالية، وسنحاول أن نلعب بشكل أفضل".
 
وتصدرت البرتغال المجموعة الأولى، برصيد 7 نقاط من 3 مباريات، بينما احتلت تشيلي المركز الثاني في المجموعة الثانية برصيد 5 نقاط.
 
وستلعب ألمانيا ضد المكسيك في المباراة الأخرى بقبل النهائي بعد غد الخميس في سوتشي.
 
 

اقراء ايضا