الهلال يهزم الشباب ويتوج ببطولة الدوري السعودي لكرة القدم

توج الهلال بلقب الدوري السعودي لكرة القدم رسميا، عقب تغلبه مساء اليوم على منافسه الشباب بهدفين لهدف، في المباراة التي احتضنها استاد الملك فهد بمدينة الرياض، مساء اليوم الخميس ضمن منافسات الجولة ال 24 من الدوري.

المباراة لم ترتقي للمستوى المطلوب من كلا الفريقين، وسط حضور جماهيري متوسط في مدرجات الملعب، لمباراة انتظرتها الجماهير الزرقاء للتتويج بالقب بعد سنوات من الغياب.

شوط المباراة الأول شهد ثلاثة أهداف حيث بادر الهلال للتسجيل من علامة الجزاء التي احتسبها حكم المباراة مارك كلاتنبرج بعد خطأ من دفاع الشباب داخل المنطقة المحرمة على عمر خريبين الذي تصدى للركلة بنفسه ووضعها على يسار الحارس محمد عواجي عند الدقيقة 13.

ومن كرة سريعة من منتصف الملعب توغل اللاعب عبد المجيد الصليهم وراوغ مدافعي الهلال وسدد كرة بطيئة خادعت الحارس الهلالي عبد الله المعيوف الذي ناظر الكرة تتهادى في شباكه معلنة هدف التعادل عند الدقيقة 31.

الرد الهلالي جاء سريعا بعد أربع دقائق بواسطة البرازيلي ليوناردو الذي حول عرضية محمد البريك من الجهة اليمنى برأسه في الشباك الشبابية هدفا ثانيا، لتتواصل بقية دقائق الشوط دون جديد حتى أطلق حكم المباراة صافرته معلنا انتهاء الشوط الأول.

مدرب الهلال رامون دياز أجرى تغيرين دفعة واحدة مع بداية الشوط الثاني، بالدفع بنواف العابد بدلا عن البرازيلي ليو بوناتوني ومحمد جحفلي بدلا عن عبد الله الزوري، فيما احتفظ مدرب الشباب سامي الجابر بتشكيلته التي بدأ بها المباراة.

الشباب كاد أن يعدل النتيجة عبر المنطلق من الجهة اليمنى عبد العزيز البيشي، الذي سدد كرة قوية ومباغتة حولها المعيوف بصعوبة الى خارج الملعب عند الدقيقة 47.

وخطف البديل نواف العابد كرة من بين أقدام مدافعي الشباب توغل بها إلى داخل منطقة الجزاء مواجها المرمى إلا أن تسديدته انتهت بين يدي الحارس عواجي عند الدقيقة 59.

البرازيلي  إدواردو كاد أن يعزز تقدم فريقه بهدف ثالث عند الدقيقة 66 بعد تمريرة نواف العابد البينية، التي سددها قوية ارتدت من أقدام حارس الشباب وتحولت الى خارج المرمى.

ومع تقدم الشباب باتجاه المرمى الهلالي في الربع ساعة الأخيرة من المباراة، دفع المدرب دياز باللاعب عبد الملك الخيبري بدلا عن زميله عبد الله عطيف، لتأمين منتصف الملعب الذي شهد تفوقا نسبيا للشبابيين.

وأضاع إدواردو فرصة حسم نتيجة المباراة، بعد أن فشل للمرة الثانية في ترجمة فرصة خطيرة بكرة ملعوبة داخل من منطقة الجزاء من الجهة اليمنى عبر اللاعب عمر خريبين، سددها عالية بعيدا عن الخشبات الثلاث للمرمى عند الدقيقة 77، ومثله فعل زميله محمد جحفلي حين أطاح بكرة أخرى في المدرجات عند الدقيقة 83.

وتواصلت بقية دقائق المباراة بكرات متبادلة هنا وهناك، دون أن يتمكن أي من الفريقين من تسجيل هدف، ليطلق حكم المباراة صافرته معلنا فوز الهلال بهدفين لهدف، ويتوج ببطولة الدوري رسميا.

 

اقراء ايضا