ماليزيا تمنع منتخبها من اللعب في كوريا الشمالية

أعلنت ماليزيا منع منتخبها من خوض مباراته في تصفيات كأس اسيا لكرة القدم في بيونغ تشانغ بسبب تهديدات أمنية على خلفية اغتيال الاخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي بالسم في كوالالمبور.
 وأوضح رئيس الاتحاد الماليزي لكرة القدم حميدين محمد في بيان الاثنين "إن قرار الحكومة الماليزية بطرد سفير كوريا الشمالية في ماليزيا كانغ تشول السبت، جعل على ما يبدو زيارة بعثة ماليزيا الى كوريا الشمالية غير آمنة في هذا الوقت".
 واغتيل كيم جونغ نام (45 عاما)، الاخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي، في مطار كوالالمبور في 13 شباط/فبراير عبر غاز اعصاب فتاك يعتبر ضمن اسلحة الدمار الشامل.
 وطردت ماليزيا سفير كوريا الشمالية لديها السبت إثر توتر بين البلدين بسبب عملية الاغتيال، وانتشر عناصر من الشرطة الماليزية مجهزين باسلحة ثقيلة الاثنين في محيط السفارة الكورية الشمالية في كوالالمبور تمهيدا لمغادرته.
 وأوقعت قرعة التصفيات المؤهلة الى كأس اسيا 2019 في الامارات منتخبي كوريا الشمالية وماليزيا في المجموعة الثانية، إلى  جانب لبنان وهونغ كونغ.
 وكان من المقرر ان تحل ماليزيا ضيفة على كوريا الشمالية في بيونغ تشانغ في الجولة الاولى في 28 أذار/مارس الجاري، على أن تقام مباراة الاياب في كوالالمبور في 14 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.
 

اقراء ايضا