سانشيز لا يلبي طموحات العنابي

# قبل عدة أشهر وتحديدا بعد خروج منتخبنا الوطني لكرة القدم من تصفيات مونديال 2018..ذكرت في احد المقالات السابقة لي من خلال هذا العمود..انه مع الشكر والتقدير للسيد فليكس سانشيز على ما بذله من جهود خلال فترة تواجده في اخر مباراتين  تقريبا مع الفريق التصفيات المونديالية الا ان المرحلة القادمة تتطلب تواجد مدرب اكثر كفاءة وخبرة من اجل تصحيح مسار العنابي في قادم الأيام...
وحين اشرت لهذا الامر وقتها كان ذلك عن قناعة بأن السيد سانشيز الذي فشل سابقا خلال عمله مع المنتخب الأولمبي في التاهل الى أولمبياد ريودي جانيرو 2016 بسبب ارتكابه اخطاء فنية او تكتيكية تكررت في اكثر من مباراة أكدت ان هذا المدرب لا يلبي طموحات العنابي....
وتمضي الأيام مع هذا المدرب الى ان جاء الوقت ليخوض الفريق معه بطولة كاس الخليج 23 والمقامة حاليا بدولة الكويت الشقيقة لتشهد هذه البطولة التي خرج منها منتخبنا صفر اليدين ان مسؤولية تدريب العنابي اكبر من قدرات السيد سانشيز...
# نأمل ان يكون خليجي 23  اخر البطولات له مع الفريق لانه حتى لو كان قد تمكن من قيادة منتخبنا من حصد اللقب الخليجي..فان السبب في ذلك كان سيعود بعد التوفيق من الله سبحانه وتعالى هو الى اجتهاد اللاعبين وبركة دعاء الوالدين...!!.