QNB STARS LEAGUE

انتخاب محمد النعيمي رئيساً للاتحاد الآسيوي للسنوكر لولاية ثانية

انتخب السيد محمد سالم النعيمي أمين السر العام للاتحاد القطري للبليارد والسنوكر، رئيسا للاتحاد الآسيوي للسنوكر بالتزكية، خلال الجمعية العمومية الانتخابية للاتحاد، وذلك لولاية ثانية مدتها ثلاث سنوات وحتى عام 2024. 
  وفاز النعيمي في الانتخابات التي أقيمت بمنتجع المسيلة في الدوحة على هامش البطولة الآسيوية السادسة والثلاثين لفردي السنوكر للرجال، التي يستضيفها الاتحاد القطري بمشاركة 41 لاعبا يمثلون 19 دولة. 
   وأجريت العملية الانتخابية في أجواء من الشفافية وبحضور أعضاء يمثلون 22 دولة، واستمرت لمدة ساعتين تقريبا، حيث بدا واضحا أن الأعضاء حريصون على مصلحة الاتحاد والعمل على تطويره للأفضل في بداية حقبة جديدة. 
  وحافظ النعيمي على رئاسته للاتحاد الآسيوي للسنوكر لولاية ثانية، ليتوج بذلك جهوده المميزة طوال الأعوام الماضية على كافة الصعد لخدمة اللعبة، سواء في دولة قطر أو في منطقة الخليج أو في قارة آسيا أو على الصعيد الدولي. 
  وجاء فوز النعيمي في الانتخابات بعد ترشحه للمنصب بمفرده وعدم دخول أي شخص آخر سباق الترشح حتى انعقاد الجمعية العمومية، ليكون الممثل القطري هو المرشح الوحيد لهذا المنصب وينال بالتزكية ثقة جميع الحاضرين في الجمعية العمومية التي شهدت مشاركة 22 عضوا ممثلين للدول الأعضاء في الاتحاد. 
  بدوره، أبدى النعيمي سعادته بالثقة الكبيرة التي حظي بها من جانب الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي للسنوكر بعد انتخابه بالتزكية للمرة الثانية، معربا عن أمله في أن يكون على قدر المسؤولية خلال ولايته الجديدة للاتحاد، وأن يواصل جهوده من أجل تطوير رياضة السنوكر على المستوى القاري. 
  وقال النعيمي، في تصريح صحفي، إن الثقة التي حظي بها من أعضاء الاتحاد الآسيوي وسام على صدره، وهي إيمان منهم بنجاح السياسة التي كان ينتهجها الاتحاد في ثلاث السنوات الماضية خلال مدة رئاسته في الفترة الأولى.    وشدد على أنه سيواصل جهوده من أجل مواصلة التطوير ورفع شأن رياضة السنوكر على الصعيد القاري بما يخدم اللعبة في الدول الأعضاء، خاصة أن رياضة السنوكر تحتاج الكثير من الجهود من أجل تطويرها ونشرها في مختلف دول القارة. 
   ورأى النعيمي أن انتقال أعمال الاتحاد الآسيوي للسنوكر بشكل كامل إلى الدوحة ساعد بشكل كبير على تطوير الأداء، كما سهل الكثير من الأمور الإدارية والتنظيمية، وهو ما لمسه جميع الأعضاء بأنفسهم على أرض الواقع، معتبرا أنه من الضروري محافظة القارة الآسيوية على هذه الإنجازات التي تحققت وفي نفس الوقت العمل على تطويرها وزيادتها في المرحلة القادمة. 
 

من جهته، أكد السيد محمد الرمزاني رئيس الاتحاد القطري للبليارد والسنوكر أن فوز محمد سالم النعيمي برئاسة الاتحاد الآسيوي للسنوكر لولاية ثانية هو نجاح لقطر بأسرها ولاتحاد البليارد والسنوكر خاصة، مرجعا نجاحات الاتحاد القطري إلى الدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة للدولة، واللجنة الأولمبية القطرية برئاسة سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني.

وقال الرمزاني، في تصريح صحفي، إن النعيمي من الكفاءات المميزة على الصعيد الآسيوي، وعمله طوال الفترة الأخيرة سواء في الاتحاد القطري أو في الاتحاد الآسيوي يشهد بذلك، وانه سيبرهن خلال الفترة المقبلة على استحقاقه لهذا المنصب.

وأوضح أن الاتحاد القطري دعم النعيمي بصورة كبيرة طوال فترة رئاسته للاتحاد الآسيوي، لافتا إلى أن الاتحاد سيظل يدعمه حتى يواصل نجاحاته بعد أن أثبت كفاءته خلال الفترة الماضية من عمله في رئاسة الاتحاد الآسيوي.

وتوجه الرمزاني بالشكر إلى جميع أعضاء الاتحاد الآسيوي للسنوكر الذين حرصوا على حضور الجمعية العمومية التي استضافتها دولة قطر، متمنيا لهم طيب الإقامة والاستمتاع بجو الدوحة، وكذلك التوفيق للدول المشاركة في البطولة الآسيوية للسنوكر.

بدوره، توجه السيد مبارك الخيارين رئيس الاتحاد الدولي للسنوكر، بالتهنئة إلى محمد سالم النعيمي لتزكيته في منصب رئيس الاتحاد الآسيوي، معتبرا أن هذا الأمر يعد بمثابة تواصل للنجاحات القطرية على صعيد رياضة البليارد والسنوكر سواء دوليا أو قاريا.

وقال الخيارين، في تصريح صحفي، إن النعيمي أحد أبرز الكفاءات القطرية في العمل الرياضي، لافتا إلى أنه يملك القدرات والإمكانيات التي تؤهله لمواصلة استراتيجيته الناجحة في قيادة الاتحاد الآسيوي خلال الولاية الثانية.

وأعرب رئيس الاتحاد الدولي عن ثقته في مواصلة النعيمي قيادة الاتحاد القاري بصورة مميزة وتحقيق مزيد من الإنجازات على كافة الأصعدة خلال فترة السنوات الثلاث المقبلة، خاصة أن أعضاء الجمعية العمومية في الاتحاد الآسيوي يسعون دائما لأن يكونوا الأفضل.

وعلى صعيد متصل، ناقشت الجمعية العمومية التي ترأسها الباكستاني السيد آلان جير نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للسنوكر، خلال اجتماعها، الكثير من الموضوعات التي تتعلق بمستقبل رياضة السنوكر، فضلا عن استعراض العديد من المقترحات واتخاذ قرارات بشأنها.

وتمت، خلال الجمعية العمومية، الموافقة على الميزانية المالية للعام الماضي، والتصديق على اجتماع الجمعية العمومية الماضية ومناقشة الموازنة.

اقراء ايضا