QNB STARS LEAGUE

افتتاح النسخة الرابعة من معرض كتارا الدولي للصيد والصقور

افتتحت المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا اليوم  النسخة الرابعة لمعرض كتارا الدولي للصيد والصقور (سهيل2020)، ويستمر حتى الرابع والعشرين من أكتوبر الجاري.وذلك وسط مشاركة دولية واسعة بلغت (120) شركة متخصصة في أسلحة الصيد ومستلزمات القنص والصقور والرحلات، تمثل دولة قطر و(12) دولة من مختلف دول العالم وهي :" الكويت، باكستان، الولايات المتحدة، بريطانيا، إسبانيا، تركيا، بلجيكا، لبنان، البرتغال، رومانيا، فرنسا، المجر". 
 
وشهد المعرض في يومه الأول زيارات عدد من الوزراء والشخصيات رفيعة المستوى، وهم سعادة السيد سلطان بن سعد المريخي وزير الدولة للشؤون الخارجية، وسعادة السيد جيمس كليفرلي وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وعدد من أصحاب السعادة السفراء، حيث تعرفوا على أبرز أقسام المعرض وأبرز المشاركات المحلية والدولية وما يقدمه من منتوجات متنوعة. 
 
وأعرب الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي مدير عام كتارا -ورئيس اللجنة المنظمة لمعرض سهيل- في تصريح له بهذه المناسبة عن سروره بافتتاح النسخة الرابعة لهذا المعرض ، مؤكدا أنه يشكل إضافة مميزة وجديدة باعتباره من أبرز الفعاليات والمعارض التراثية التي تحتضنها المؤسسة العامة للحي الثقافي ، حيث أصبح يشكل وجهة ومحطة عالمية جاذبة لعشاق الصيد والرحلات ومربي الصقور والقناصين من قطر وجميع دول العالم، لاسيما وأنه يأتي بمثابة التحدي، كونه أكبر معرض تدشنه /كتارا/ على أرض الواقع في ظل جائحة كورونا / كوفيد-19/ ، مشيرا إلى أن "سهيل 2020 " يعقد هذا العام بمشاركة نخبة من كبرى الشركات الدولية المتخصصة في الصقور ومستلزمات الصيد والقنص، ووسط اتخاذ سلسلة من التدابير والإجراءات الوقائية لضمان عملية تسوق آمنة، مع مراعاة توفير أجواء من التنافسية في الإطلاع على أحدث أنواع الأسلحة وأفضل المعدات والمنتجات في عالم الصيد ورحلات المقناص.
 
وأضاف مدير عام /كتارا/ أن المعرض رسخ مكانته العالمية المميزة كملتقى ثقافـي وتراثي واقتصادي ، يتيح فرصة كبيرة لتبادل الخبرات بين أصحاب الشركات والصقارين،الذين يشاركون فيه فضـلا عـن اسـتقطابه لنخبـة مـن أمهـر الحرفيين وصناع لوازم الصقور والصيـد فـي العالـم، موضحا أن المعـرض بات يشـق طريقـه فـي النمـو ، والتطوير المستمر، بما يتناسب مع الآمال والطموحات، ومحققاً نجاحه الباهـر، ومجسـدا رسالته السامية للأجيـال فـي التعريـف بالتـراث القطـري والمحافظـة عليـه. ويحظى معرض كتارا الدولي للصيد والصقور برعاية عدد من الجهات والشركات وهي صندوق دعم الأنشطة الاجتماعية والرياضية (دعم)، ومجموعة قطر للتأمين (راعي التأمين الرسمي)، والخطوط القطرية(الناقل الحصري) ، وأوريدو (الصقر الأدهم)، وشركة ملاحة القطرية (الشريك اللوجستي الرسمي) وتنظيفكو (الراعي الحر).
 
وكان المعرض قد شهد في الافتتاح حضورا مميزاً مع اتباع كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا ، ومراعاة الدخول بالتناوب وضمن فترتين تمتد الأولى من التاسعة صباحا وحتى الثانية ظهرا، بينما تتراوح الفترة الثانية من الرابعة عصرا وحتى الحادية عشرة مساء، وذلك طبقا لنظام الحجز الإلكتروني الذي يتيحه المعرض لزواره من الصقارين وعشاق التراث عبر موقع المعرض على الانترنت، بهدف تجنب الزحام داخل موقع المعرض، وضمان السلامة للجميع. 
 
ويزخر المعرض بباقة متميزة ومتنوعة من الفعاليات المتطورة التي استحدثتها إدارة المعرض وفقا للإجراءات الاحترازية للوقاية من /كورونا/، وطبقا لمعايير السلامة والتسوق الآمن بالإضافة إلى العديد من الفقرات والمنصات والأنشطة التي تعرض أندر وأفخم الصقور وأجود مستلزماتها، كما يشكل المعرض منصة اقتصادية وتسويقية مهمة تعرض أحدث أنواع الأسلحة وأفضل المعدات والمنتجات في عالم القنص والصقور والرحلات للشركات الدولية المشاركة فيه. 
 
كما تتميز الدورة الحالية لـ"سهيل 2020" بمزاد الصقور الإلكتروني، الذي يتخذ موقعه في قلب المعرض النابض بعبق التراث والأصالة، ووفق تصميم هندسي مبهر ومبتكر وبمساحة واسعة تراعي انسيابية حركة الزوار وتسهم في تجنب حدوث ازدحامات في الممرات، حيث يتيح المزاد الذي يعد أبرز فعاليات المعرض، ودرة تاج الحدث، أمام جميع الصقارين، الدخول لموقع المعرض على الإنترنت والتسجيل والمشاركة عبر الجوال من أي مكان في العالم، من خلال تطبيق ينزّل على الهواتف المحمولة، وذلك للتقليل من عملية الاحتكاك بين الزوار والمشاركين، بالإضافة إلى اعتماد طريقة البيع إلكترونيا عبر نظام التحويلات المالية، تجنبا للمس النقود أو حتى بطاقات الائتمان. 
 
ويحصل كل مشارك بالمزاد على البطاقة الذهبية التي تتيح له زيارة المعرض والتجول في أروقته في أي وقت يشاء، كما يستطيع المشارك الاطلاع على صور وبيانات جميع أنواع الصقور المشاركة التي تعرض وتطرح أندر الصقور من نوع "حر"، ومتابعة المزاد إلكترونيا ، عبر مشاهدة جميع تفاصيله ووقائعه، حتى يتم الترسية والإعلان عن النتائج وفقا لأعلى قيمة، حيث تعلن نتيجة الترسية مساء مع انتهاء فعاليات كل يوم. 
 
وتتضمن الدورة الرابعة للمعرض مسابقتين، الأولى لأجمل جناح تجاري وخصصت له جائزة بقيمة 20 ألف ريال قطري، والثانية لأجمل برقع في المعرض والتي تفتح باب المشاركة أمام جميع المهتمين والمحترفين بصناعة البراقع للصقور، وخصصت لها إدارة المعرض ثلاثة جوائز، الأولى بقيمة (3000 دولار) والثانية (2000 دولار) والثالثة ( 1000 دولار)، وذلك لدعم المهارات والصناعات الحرفية والتقليدية. 
 
وأبدى السيد عمر البوعينين وهو مشارك في معرض سهيل في نسخته الرابعة ويملك شركة متخصصة في تجهيز السيارات للمقناص والمكشات والاكسسوارات ويشارك للمرة الرابعة على التوالي، إعجابه بالمعرض وبالحضور المميز، رغم جائحة كورونا، وأثنى على التزام الزوار بالإجراءات الاحترازية وبالتنظيم الرائع،. 
 
وبدوره أعرب السيد هاشم الصليلي من دولة الكويت عن سروره، بالمشاركة في المعرض وهو يشارك فيه بشكل سنوي كما اثنى على التنظيم المميز لهذا المعرض الدولي، وعلى سهولة نظام دخول الزوار له عن طريق التسجيل والحجز الإلكتروني .. كما أكد على توفر البضائع والمنتجات المختلفة ووجود القوة الشرائية.   

اقراء ايضا