QNB STARS LEAGUE

أندية دوري نجوم QNB تواصل تحضيراتها المكثفة استعداداً لعودة المباريات

تشهد منافسات الجولة الـ18 من الدوري مواجهات قوية حيث ، يلعب قطر مع الريان على ملعب المدينة التعليمية، أحد ملاعب مونديال 2022، وكذلك الغرافة مع العربي على ملعب الجنوب، والسد مع الخور على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد.


ويواجه الدحيل نظيره أم صلال على ملعب المدينة التعليمية، والشحانية مع الأهلي على ملعب الجنوب، والوكرة مع السيلية على ملعب جاسم بن حمد.

 

وقبل عودة المنافسة يواصل الدحيل التربع على عرش الصدارة برصيد 42 نقطة ،وجاء الريان في المركز الثاني برصيد 38 نقطة ،وحل السد ثالثا برصيد 32 نقطة ،وحل الغرافة رابعا برصيد 28 نقطة ،وجاء العربي في المركز الخامس برصيد 24 نقطة ،وحل السيلية في المركز السادس برصيد 23 نقطة.

 

وجاء الوكرة في المركز السابع برصيد 19 نقطة ، وبنفس الرصيد حل الاهلي في المركز الثامن ،وجاء في المركز التاسع نادي قطر برصيد 17 نقطة ، وحل الخور في المركز العاشر برصيد 14 نقطة،وبنفس الرصيد حل ام صلال في المركز الحادي عشر ،اما الشحانية فتذيل الترتيب برصيد 10 نقاط.

 

وتبحث الاندية الى استغلال هذه الفترة على اكمل وجه من اجل ضمان جاهزية لاعبيها ،لاسيما وان فترة التوقف كانت طويلة ،لذلك سيكون التركيز اكثر على الاهتمام بالجانب البدني والارتقاء به مع تبقى خمس جولات على نهاية المسابقة...اضافة الى أن الصراع على حسم اللقب سيكون حتى الامتار الاخير في ظل فارق النقاط بين المتصدر الدحيل وصاحب المركز الثالث الريان ،الباحث عن العودة من اجل معانقة الالقاب.

 

اما وسط الترتيب فيشهد بدوره لعبة الكراسي المتحركة حيث ان فارق النقاط القليل بين الاندية سيجعلها تبحث بقوة عن تجاوز العثرات والابتعاد عن نزيف النقاط من اجل الاقتراب اكثر نحو اندية المربع وتسجيل حضورها في دوري ابطال اسيا..ولا يختلف الحال كثيرا عن أندية آخر الترتيب فشبح الهبوط يعد هاجسا كبيرا بالنسبة لها والكل يبحث عن ضمان البقاء في دوري الاضواء لذلك ستبوح الجولات القادمة بالعديد من الاسرار وتزيح الستار عن العديد من النتائج التي على ضوئها سيتحدد اضلاع المربع وهوية الفريق المغادر الى الدرجة الثانية.

 

وبعد استكمال معظم الاندية للإجراءات التي تم وضعها مسبقا في اطار الحفاظ على سلامة الجميع ،غادرت الاندية الفنادق التي تم وضعها للحجر الصحي...لتدخل بذلك مرحلة التحضيرات الجدية قبل ضربة البداية...حيث ستشهد الايام والاسابيع القادمة اقامة العديد من المباريات الودية سواء بين اندية الدرجة الاولى وايضا اندية الدرجة الثانية وذلك للوقوف اكثر على مدى الجاهزية البدنية للاعبين والاطمئنان على المستوى الفني العام للفريق.

اقراء ايضا